النفط قرب المائة دولار والعملة الاميركية تستقر أمام الين   
الاثنين 1429/3/17 هـ - الموافق 24/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 10:39 (مكة المكرمة)، 7:39 (غرينتش)
خفض الاحتياطي الاتحادي لسعر الفائدة دعم الدولار في الأسواق (الفرنسية)

هبطت أسعار النفط العالمية بأكثر من دولار في بداية التعاملات في آسيا اليوم، وسط تجدد القلق بأن يتراجع الطلب على مصادر الطاقة جراء تباطؤ اقتصاد الولايات المتحدة.
 
فقد استقر سعر برميل الخام الأميركي الخفيف فوق مائة دولار بثلاثة وثلاثين سنتا، بعدما أغلقت عقوده الخميس الماضي قرب 102 دولار للبرميل. أما خام برنت فبلغ نحو 99 دولارا، متراجعا بأكثر من دولار.
 
وانخفضت أسعار النفط بذلك نحو 10% عن الرقم القياسي الذي بلغته الاثنين الماضي وبلغ 111.80 دولارا.
 
في الوقت نفسه استقر الدولار أمام الين في بداية التعاملات الآسيوية مرتفعا بشكل جيد فوق أدنى مستوى وصل له منذ 13 عاما في الأسبوع الماضي، بفضل سلسلة من الجهود القوية لبنك الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) لتخفيف أزمة الائتمان عبر خفض سعر الفائدة 0.75% إلى 2.25% الثلاثاء الماضي.
 
وكان النشاط هادئا في آسيا اليوم نظرا لبقاء الأسواق في أجزاء كثيرة من المناطق بالإضافة إلى أوروبا مغلقة.
 
وهبط الدولار إلى مستويات قياسية أمام اليورو والفرنك السويسري في بداية الأسبوع الماضي بعدما أثار انهيار بنك بير ستيرنز الاستثماري مخاوف بشأن اتساع نطاق أزمة الائتمان.
 
ولكن تم إلى حد ما استعادة الثقة في الأصول الأميركية بعدما كشف مجلس الاحتياطي الاتحادي النقاب عن خطوات لتخفيف أزمة الائتمان مما ساعد الدولار.
 
ولم يطرأ تغير يذكر على الدولار أمام الين وبلغ 99.60 ينا مقابل نحو 99.65 ينا أواخر التعاملات الآسيوية يوم الجمعة، ولكنه استمر بعيدا عن أدنى مستوى له سجله منذ 13 عاما وهو 95.77 ينا وذلك خلال التعاملات الإلكترونية في بداية الأسبوع الماضي.
 
وهبط اليورو أمام الدولار بنسبة 0.2% إلى 1.5415 دولار، ولكنه ظل منخفضا عن مستواه القياسي المرتفع الذي سجله في التعاملات الإلكترونية في الأسبوع الماضي وهو 1.5905 دولار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة