ميركوسور وإسرائيل توقعان اتفاق تجارة حرة   
الأربعاء 1428/12/10 هـ - الموافق 19/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:45 (مكة المكرمة)، 21:45 (غرينتش)

حجم صادرات إسرائيل إلى ميركوسور 541 مليون دولار في تسعة شهور (الفرنسية) 
أعلن في مونتيفيديو الثلاثاء عن توقيع السوق المشتركة لدول أميركا الجنوبية (ميركوسور) اتفاقا للتجارة الحرة مع اسرائيل يعتبر الأول من نوعه مع بلد من خارج أميركا اللاتينية.

وجرى توقيع الاتفاق على هامش قمة نصف سنوية للمجموعة الأميركية الجنوبية تعقد في عاصمة الأورغواي وبعد سنتين من المفاوضات بين الجانبين.

وقال بيان صادر عن السفارة الإسرائيلية في الأرجنتين إن الاتفاق يساعد على تطوير العلاقات بين الجانبين.

ووقع الاتفاق وزراء خارجية الأرجنتين خورخي تايانا والبرازيل سيلسو أموريم والباراغواي روبن راميريز ليزكانو والأورغواي رينالدو غارغانو ورئيس الأورغواي وميركوسور تاباريه فاسكيز ونائب رئيس الوزراء ووزير الزراعة والتجارة والعمل الإسرائيلي إلياهو يشائي.

ويتضمن الاتفاق خفض الرسوم على المنتجات إلا أنه يضع قيودا على بعض البضائع الحساسة. وتتركز صادرات ميركوسور إلى إسرائيل بصورة خاصة على اللحوم والمنتجات الزراعية وخاصة الصويا.

"

الاتفاق يتضمن خفض الرسوم على المنتجات إلا أنه يضع قيودا على بعض البضائع الحساسة
"

وأما إسرائيل فتصدر إلى دول أميركا الجنوبية منتجات التكنولوجيا العالية والمنتجات الزراعية الكيميائية.

وأظهرت تقديرات أن إسرائيل صدرت إلى دول أميركا الجنوبية خلال الشهور التسعة الأولى من هذا العام ما قيمته 541 مليون دولار، بينما كانت وارداتها من دول ميركوسور بقيمة 551 مليون دولار في الفترة نفسها.

وكانت الصادرات الإسرائيلية إلى ميركوسور في أول تسعة شهور من عام 2006 بقيمة 552 مليون دولار والواردات بحجم 553 مليون دولار. وتعتبر البرازيل الزبون الرئيسي لإسرائيل داخل مجموعة دول ميركوسور.

وقد تأسست مجموعة ميركوسور عام 1991 وتضم في عضويتها الكاملة الأرجنتين والبرازيل وباراغواي وأورغواي بينما تنتظر فنزويلا الموافقة على دخول المنظمة. ومن الأعضاء المنتسبين للمجموعة بوليفيا وتشيلي وكولومبيا وبيرو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة