سحب دول من لائحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب   
الجمعة 1426/1/2 هـ - الموافق 11/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:25 (مكة المكرمة)، 18:25 (غرينتش)

شطبت مجموعة العمل المالية الدولية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب إندونيسيا والفلبين وجزر كوك من لائحتها السوداء التي تضم دولا تجري فيها عمليات غسل أموال وتمويل الإرهاب.

وأكدت المجموعة وضع الدول الثلاث إجراءات قيد التطبيق الفعلي لمكافحة غسل الأموال لمعالجة حالات القصور المحددة في وقت سابق.

وأشارت إلى أن الخطوات التي تم اتخاذها تضمنت إجراءات صارمة لتحديد هوية الزبائن وإلزامهم بإعلان العمليات المشبوهة وعمليات رقابة مصرفية ووسائل قانونية تمكن من التحقيق وبدء ملاحقات على أساس وقائع تدل على غسل (تبييض) الأموال.

وأوضحت المجموعة قيام الدول الثلاث بإنشاء خلايا للاستعلامات المالية مكلفة بتحليل المعلومات المالية وتنسيق الجهود الوطنية وتسهيل التعاون الدولي في مجالات مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وكانت اللائحة السوداء تضم أكثر من عشرين دولة عندما تم وضعها في يونيو/حزيران عام 2000 ولكنها الآن تقتصر على ثلاث دول هي بورما وناورو ونيجيريا.

وعبر رئيس مجموعة العمل المالية جان لوي فورت في مؤتمر صحافي عن أمله في أن تتمكن هذه الدول من إنجاز أعمال غير منجزة حتى الآن.

واعتمدت المجموعة توصية تتعلق بمهربي الأموال حيث اعتبرتهم من الوسائل المميزة لتمويل الإرهاب.

وتضم المجموعة التي تعتبر هيئة دولية 33 دولة حاليا وشاركت الصين لأول مرة في اجتماع المجموعة كمراقب، وقبول عضويتها سيكون في وقت لاحق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة