تدشين مصنع ألومنيوم قطر   
الاثنين 28/4/1431 هـ - الموافق 12/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:08 (مكة المكرمة)، 12:08 (غرينتش)


دشنت قطر اليوم أحد أكبر مصانع الألومنيوم في العالم تحت مسمى مصنع ألومنيوم قطر في مدينة مسيعيد الصناعية، بطاقة إنتاجية تصل إلى 585 ألف طن سنويا، وبتكلفة 5.5 مليارات دولار.

ومن المقرر أن يوفر المصنع -الذي يعتبر من أكثر المصانع كفاءة وصداقة للبيئة- المواد الأولية لصناعات السيارات والبناء والنقل، والمستلزمات المنزلية والترفيهية وغيرها.

وافتتح أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني المصنع الذي يتميز بأقل تكاليف التشغيل في الأعمال التجارية, وإستراتيجية الوصول إلى الأسواق.

والمصنع الذي بدأ في ديسمبر/كانون الأول 2009، يتوقع أن يحقق قدرته الإنتاجية القصوى من منتجات الألومنيوم فائق الجودة قبل نهاية العام الجاري.

والمشروع مشترك بين شركة قطر للبترول وشركة نورسك هيدرو النرويجية.

نمو الطلب
وأعرب حسن الراشد نائب الرئيس التنفيذي بشركة ألومنيوم قطر عن تفاؤله بمستقبل المصنع، متوقعا أن يرتفع الطلب العالمي على الألمونيوم خلال العام الجاري بنسبة بين 5% و7%.

ورجح الراشد نمو طلب الصين على الألومنيوم بنسبة 12% خلال 2010. وأشار إلى أن المصنع يستهدف السوق الآسيوية بشكل أساسي، حيث أن 40% من إنتاجه سيوجه إلى آسيا بينما سيذهب 35% من الإنتاج إلى أوروبا والباقي للشرق الأوسط.

وأوضح المسؤول أن نحو ثلاثة أرباع إنتاج ألومنيوم قطر سيخصص لقطاع صناعة السيارات.

وحسب مجلس الألومنيوم الخليجي فمن شأن المصنع الجديد في قطر ومصنع آخر في الإمارات أن يرفعا الإنتاج الإجمالي للألومنيوم بمنطقة الخليج إلى أكثر من ثلاثة ملايين طن سنويا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة