إكسون موبيل تبحث تزويد الصين بغاز سخالين   
الاثنين 1425/9/26 هـ - الموافق 8/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 13:34 (مكة المكرمة)، 10:34 (غرينتش)

إكسون تستهدف التوصل لاتفاق لنقل الغاز إلى الصين (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت وزارة التجارة اليابانية أن مجموعة النفط الأميركية إكسون موبيل تجري مباحثات مع شركات صينية لبيعها الغاز الطبيعي المستخرج من مشروعها في جزيرة سخالين الروسية بدلا من بيعه لليابان.

وقال وزير التجارة الياباني شويشي نكاغاوا الثلاثاء إن المدير العام لإكسون موبيل لي ريموند أعلمه أن المجموعة تتفاوض مع طرف آخر على الأقل وفهم نكاغاوا من ذلك أنه يقصد التفاوض مع الصين ومواصلة المحادثات مع اليابان.

وتأتي تصريحات نكاغاوا ردا على ما نشرته صحيفة "نيهون كيزاي شيمبون" (نيكاي) الاقتصادية التي ذكرت أن إكسون موبيل تجري مباحثات مع تشاينا ناشونال بتروليوم كورب الصينية لبيعها الغاز الطبيعي من مشروع ساخالين (1).

وتسعى المجموعة الأميركية إلى التوصل لاتفاق مطلع العام 2005 لمد أنبوب ينقل الغاز من الجزيرة إلى شمال شرق الصين تمهيدا لبدء تسليمه عام 2008.

ولم يعلق المكتب الصحفي لإكسون موبيل على هذا الموضوع المنشور في الصحيفة.

وكان المشروع الكبير الآخر في الجزيرة (سخالين-2) التابع لكونسورتيوم تقوده مجموعة رويال داتش/ شل البريطانية الهولندية وقع اتفاقيات كبيرة في مايو/ أيار 2003 لتسليم الغاز لاثنين من موزعي الغاز والكهرباء اليابانيين وهما طوكيو غاز وطوكيو إلكتريك اعتبارا من العام 2007 ولمدة تغطي 24 و22 سنة على التوالي.

ويعد اتفاق المجموعة البريطانية الهولندية أول اتفاق لتسليم الغاز الروسي لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ ثم جرى التوقيع لاحقا على اتفاقين آخرين في اليابان مع كيوشو إلكتريك وتوهو غاز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة