واشنطن تسعى لزيادة مساعداتها لضحايا كارثة آسيا   
الثلاثاء 1425/11/24 هـ - الموافق 4/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 10:17 (مكة المكرمة)، 7:17 (غرينتش)

مساعدات أميركية تصل إندونيسيا (رويترز)
قال رئيس لجنة الشؤون الخارجية بالكونغرس الأميركي السيناتور رتشارد لوغر الاثنين إن مساعدات بلاده للدول الآسيوية التي تعرضت لكارثة المد الزلزالي قد تصل إلى مليارات الدولارات.

وأشار لوغر في مقابلة مع محطة "فوكس نيوز" الإخبارية إن الكونغرس سيمرر تشريعا طارئا لزيادة حجم المساعدات التي أعلن الرئيس الأميركي جورج بوش عن نيته تقديمها لضحايا الكارثة الآسيوية وهي 350 مليون دولار.

وسيحضر وزير الخارجية الأميركي كولن باول يوم الخميس القادم مؤتمرا في إندونيسيا للدول المانحة لمساعدة الدول الآسيوية في التغلب على آثار الكارثة. وقال الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان إنه سيحضر أيضا المؤتمر الذي سيعقد في جاكرتا من أجل تنسيق المساعدات.

وقال منسق المساعدات بالأمم المتحدة يان إيغلاند في مؤتمر صحفي إن عدد القتلى قد يزيد عن 150 ألفا وإن حجم الأضرار التي نجمت عن الكارثة تقدر بعشرات المليارات من الدولارات، وإن خمسة ملايين نسمة يحتاجون إلى مساعدات بينما يبلغ عدد المحتاجين لمساعدات غذائية حاليا 1.8 مليون شخص.

وقد أعلنت دول العالم عن تبرعات تصل إلى ملياري دولار منها 500 مليون دولار من اليابان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة