خبراء اقتصاد سعوديون يدعون لإنشاء صندوق احتياط   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

رحب خبراء اقتصاديون سعوديون بقرار الحكومة السعودية تخصيص حوالي 11 مليار دولار من فائض الميزانية المتوقع لبرامج التطوير.

ودعا الخبراء إلى إنشاء صندوق احتياط لحماية استقرار الإيرادات مقابل تقلبات أسعار النفط العالمية, في ظل توقعات بأن يصل فائض الميزانية لهذا العام إلى حوالي 35 مليار دولار.

وأشاد هؤلاء الخبراء بتخصيص جزء مهم من الفائض لسداد الدين العام خاصة بعدما وصل مستوى 90% من إجمالي الناتج المحلي.

وقال كبير المحللين الاقتصاديين في البنك الأهلي التجاري سعيد الشيخ إن تخصيص قسم كبير من الفائض لمشاريع التنمية يمكن أن يساعد في تلبية الحاجة المتزايدة للبنى التحتية والطلب على الإسكان.

وأكد الشيخ أهمية إنشاء صندوق احتياط، لأنه سيوفر وسادة أمان للحماية من التذبذب في أسعار النفط". وقال إن تخصيص جزء من الفائض لسداد الدين العام سيحسن فرص الاستثمار ويزيح خطر احتمال خفض قيمة الريال السعودي في حالة انخفاض أسعار النفط.

وكان ولي العهد الأمير عبد الله بن عبد العزيز أكد الجمعة أن ميزانية المملكة ستحقق هذا العام فائضا كبيرا بسبب الارتفاع الهائل "وغير المتوقع" في أسعار النفط.

وقال إنه سيخصص 10.9 مليارات دولار من الفائض المتوقع لمشاريع التنمية بينما سيتم إنفاق معظم المبلغ المتبقي على سداد الدين العام الذي وصل إلى 176 مليار دولار. وكان معظم الإنفاق الحكومي جاريا وليس إنفاقا استثماريا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة