واشنطن تدرس مخاطر محدقة بالاقتصاد   
الأربعاء 1424/3/7 هـ - الموافق 7/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الدولار يهوي أمام العملات الرئيسية خاصة الين (أرشيف)
قال البيت الأبيض اليوم الأربعاء إن مسؤولي إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش تدرس مخاطر يحتمل أن تحيق بالاقتصاد الأميركي بما فيها خطر الانكماش الذي أشار إليه صانعو السياسات في مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي) الأميركي.

وتزامن هذا مع هبوط الدولار إلى مستوى جديد أمام الين هو الأكثر انخفاضا في عشرة أشهر بسبب ما قال تجار إنه تدفق عمليات مضاربة من عملات أخرى أفاد العملة اليابانية.

وردا على سؤال بشأن تحذير المجلس أمس من "تراجع ضخم غير مرغوب فيه في التضخم" قال آري فليشر المتحدث باسم البيت الأبيض "أصدر مجلس الاحتياطي الفدرالي تقريرا أمس، لم يستخدم كلمة (انكماش) لكنه تطرق إلى مخاوف.. ويدرس مسؤولو الإدارة تقييم مجلس الاحتياطي الفدرالي في هذا الشأن". وأضاف "هذا أحد ميادين كثيرة من ميادين الاقتصاد التي يجري استعراضها بشكل دوري".

وردا على سؤال حول ما إذا كان دولار أضعف قد يساعد في تخفيف خطر الانكماش قال فليشر إنه ليس هناك "تغيير في سياسة الدولار".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة