العراق يعلن عن اكتشاف حقول نفط وغاز جديدة   
الأحد 1422/3/4 هـ - الموافق 27/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن العراق عن اكتشاف حقول نفط جديدة في الصحراء الغربية، 
وقال إن العمل جار من أجل وضع خطط لحفر آبار استكشافية في السنوات القليلة القادمة في المنطقة المذكورة. من جانب آخر 
جدد مسؤول حكومي اتهام الكويت باستنزاف نفط بلاده عن طريق التنقيب بالقرب من الحدود العراقية.

ونقلت الصحف العراقية اليوم عن مدير عام شركة نفط الشمال رافد عبد الحليم قوله إنه "تم اكتشاف منطقة نفطية جديدة بالصحراء الغربية لتضاف إلى مناطق العراق المنتجة للنفط".

وأضاف أنه تم أيضا اكتشاف حقل للغاز الطبيعي في منطقة عكاس بالصحراء الغربية وأكد أن هناك "دلائل تشير إلى وجود حقول نفطية أخرى في هذه المنطقة المهمة التي تمثل نصف مساحة العراق".


يبلغ احتياطي العراق النفطي 112 مليار برميل وهو يضع العراق في المرتبة الثانية عالميا بعد السعودية التي يبلغ احتياطيها 261 مليار برميل
وقال المسؤول إن "شركة نفط الشمال وشركة الاستكشافات النفطية تدرسان الآن
المعلومات المتوفرة لديهما لحفر آبار استكشافية في المنطقة في السنوات القليلة المقبلة". ولم يذكر المسؤول العراقي حجم مخزونات تلك الحقول من النفط.

تجدر الإشارة إلى أن العراق الذي يقدر احتياطيه من النفط الخام بنحو 112 مليار برميل يأتي في المرتبة الثانية عالميا بعد المملكة العربية السعودية التي يبلغ احتياطيها النفطي 261 مليار برميل.

وكانت بغداد أعلنت في مارس/ آذار الماضي أنها رفعت احتياطيها النفطي ثلاثة مليارات برميل ليبلغ 115 مليارا رغم الحظر المفروض عليها منذ أكثر من عشرة أعوام.

وينتج العراق العضو في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) حاليا حوالي ثلاثة ملايين برميل يوميا، ويقول إنه يسعى لزيادة إنتاجه النفطي إلى ستة ملايين برميل يوميا، وهو يحتاج إلى ثلاثين مليار دولار لتنفيذ ذلك.

يذكر أن بغداد ترتبط مع شركات أجنبية -خاصة شركات روسية وصينية- بعقود لتطوير حقولها النفطية. غير أن الحظر المفروض على العراقي منذ عام 1990 يعوق تنفيذ هذه العقود على النحو المرجو.

بغداد تتهم الكويت
في هذه الأثناء وجه وكيل وزارة النفط العراقية طه حمود موسى انتقادات للكويت واتهمها باستنزاف نفط بلاده من حقل الرميلة الجنوبي القريب من الحدود مع الكويت. 
ورأى المسؤول أن "هذا التصرف غير صحيح وأنه ليس للكويتيين الحق إطلاقا في العمل قرب الحدود العراقية".

وكانت صحيفة الثورة اتهمت الكويت الشهر الماضي ومطلع الشهر الجاري بسرقة النفط العراقي من الحقول الجنوبية وطالبت الأمم المتحدة بالتدخل لوقف هذه السرقة. إلا أن الكويت نفت ذلك وأوضحت أنها تنتج النفط الخام "من حدودها المعترف بها دوليا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة