الذهب يخسر للعام الثالث على التوالي   
الخميس 1437/3/20 هـ - الموافق 31/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:58 (مكة المكرمة)، 10:58 (غرينتش)

ينهي الذهب عام 2015 بخسارة سنوية تقارب 10% وبسعر يناهز 1060 دولارا للأوقية، بعد أن تضرر من ارتفاع سعر الدولار والتوقعات التي سبقت أول رفع للفائدة الأميركية في نحو عشر سنوات.

وفي آخر جلسة تداول هذا العام اليوم الخميس، لم يسجل الذهب تغيرا يذكر في أوائل التعاملات، وبلغ سعره 1062.20 دولارا للأوقية بحلول الساعة 6.45 صباحا بتوقيت غرينتش، وجرى التداول بأحجام محدودة قبيل عطلة رأس السنة الجديدة.

وقد عمد المستثمرون إلى بيع المعدن الأصفر هذا العام بسبب مخاوف من أن يقوض رفع أسعار الفائدة الأميركية وضع الذهب الذي لا يدر فائدة.

ورفع مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأميركي) أسعار الفائدة في ديسمبر/كانون الأول الجاري، للمرة الأولى في نحو عشر سنوات، بواقع ربع نقطة مئوية، ومن المتوقع أن يواصل رفعها تدريجيا في الأشهر المقبلة.

ويتجه البلاتين إلى إنهاء العام بخسارة قدرها 27% مسجلا أسوأ أداء سنوي له منذ العام 2008، في حين تتجه الفضة إلى تسجيل انخفاض سنوي قدره 11%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة