الصين تحقق في قضايا إغراق أميركية   
الأحد 1430/9/24 هـ - الموافق 13/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 22:25 (مكة المكرمة)، 19:25 (غرينتش)

 الصين ترى أن بعض منتجات السيارات الأميركية دخلت البلاد عبر الإغراق (رويترز)

 

أكدت الصين اليوم الأحد أنها بدأت عملية تحقيق لمكافحة الإغراق والدعم ضد واردات بعض منتجات السيارات الأميركية ولحوم الدجاج، وذلك بعد يوم من إعلان الولايات المتحدة فرض رسوم على الواردات الصينية.

 

وقالت وزارة التجارة الصينية في بيان إنه تمشيا مع القوانين الوطنية وقواعد منظمة التجارة العالمية، بدأت وزارة التجارة النظر في قضية مكافحة الإغراق ومكافحة الدعم, وفحص بعض المنتجات المستوردة من الولايات المتحدة والتي تشمل بعض أجزاء السيارات ولحم الدجاج.

 

ويأتي هذا الإجراء بعد يوم من إعلان الصين عن الغضب إزاء قرار اتخذه الرئيس الأميركي باراك أوباما الجمعة الماضية بفرض رسوم جمركية مرتفعة على الإطارات الصينية المستوردة.

 

واعتبرت الصين أن هذه الخطوة تصنف ضمن "الحمائية" وتنتهك قواعد التجارة العالمية والتعهدات التي قدمتها الولايات المتحدة في قمة مجموعة العشرين, وهددت باتخاذ إجراءات انتقامية في الخلاف التجاري الأول مع إدارة أوباما.

 

رسوم أميركية

وذكرت الوزارة الصينية أنه تبين في الآونة الأخيرة أن المنتجات الأميركية المذكورة دخلت البلاد عبر إغراق الأسواق والإعانات المالية وغيرها من الوسائل التجارية غير العادلة, الأمر الذي انعكس سلبا على الصناعات المحلية.

 

وأكدت أن الصين ظلت تعارض بحزم الحمائية منذ وقوع الأزمة المالية، وتصرفاتها أثبتت هذه النقطة وأنها مستعدة للعمل مع كل البلدان في جميع أنحاء العالم للعمل معا من أجل تحقيق انتعاش سريع للاقتصاد العالمي.

 

وكان البيت الأبيض قد أعلن فرض رسوم عقابية إضافية من 35% على إطارات السيارات الصينية الصنع قبل أسابيع فقط من لقاء مرتقب بين الرئيس أوباما ونظيره الصيني هو جنتاو خلال قمة مجموعة العشرين في وقت لاحق من هذا الشهر.

 

وأكد المسؤولون الأميركيون أن هذا القرار اتخذ "من أجل معالجة اضطراب السوق الناجم عن الارتفاع الكبير في واردات الإطارات".

وكانت الولايات المتحدة قد فرضت أيضا رسوما جمركية على أنابيب الصلب المستخدمة في الصناعة النفطية المستوردة من الصين في وقت سابق من الأسبوع الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة