سابك تحذر الصين من نقل مشروع للبتروكيماويات   
الأحد 1428/2/7 هـ - الموافق 25/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 23:47 (مكة المكرمة)، 20:47 (غرينتش)

 
قالت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) إنها ربما تجد مكانا آخر لمصنع بتروكيماويات تعتزم إقامته في الصين باستثمارات قدرها 5.2 مليارات دولار إذا واصلت بكين تأخير إصدار الموافقة على المشروع.

وتقول سابك -أكبر شركة في العالم لصناعة البتروكيماويات من حيث القيمة السوقية- إنها تنتظر منذ أكثر من سنة صدور الموافقة على إقامة هذا المصنع.

وقال رئيس سابك الأمير سعود بن عبد الله بن ثنيان آل سعود إن الشركة تأمل استكمال هذه الموافقة حتى يمكن المضي قدما في استثماراتها بالمشروع.

وأضاف أن سابك لديها بدائل في أكثر من بلد وأن هناك فرصا كثيرة في العالم.

وكانت شركة سابك السعودية أعلنت الشهر الماضي أنها حققت خلال عام 2006 أعلى نسبة أرباح منذ إنشائها عام 1976.

وتأسست سابك -التي تتخذ من العاصمة السعودية الرياض مقرا لها- لاستثمار الموارد الطبيعية الهيدروكربونية والمعدنية بالمملكة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة