بوينغ تكشف عن أحدث طائرة للمسافات الطويلة   
الأربعاء 1426/1/8 هـ - الموافق 16/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:09 (مكة المكرمة)، 11:09 (غرينتش)

بوينغ إل آر 200 تستطيع الطيران لمسافة 11 ألف ميل دون توقف (رويترز)

كشفت شركة الطائرات الأميركية بوينغ النقاب عن أحدث طائراتها وهي من طراز 777 للمسافات الطويلة.

وقالت الشركة التي تحاول استعادة مكانتها كرائدة لصناعة الطائرات في العالم في ظل منافسة محمومة مع شركة إيرباص الأوروبية العملاقة، إن طائرة "777 إل آر 200" تستطيع الطيران لمسافة 11 ألف ميل دون توقف لتربط ما بين مدن في قارات مختلفة مثل مدينتي لندن وسيدني.

وتقول بوينغ إنها تتوقع بيع نحو 500 من طائرات 777 إل آر 200 خلال العشرين عاما القادمة. وحتى الآن تقدمت كل من الخطوط الجوية الباكستانية والخطوط التايوانية بطلبات لشراء الطائرة الجديدة.

وتركز شركة إيرباص التي حصلت على المرتبة الأولى في صناعة الطائرات المدنية للعام 2004 على طائراتها النفاثة التي تسمى سوبر جامبو.

وقال رئيس إيرباص نويل فورجار الشهر الماضي إن الشركة استحوذت على نسبة 53% من الإجمالي العالمي لتسليم الطائرات التي تزيد سعتها عن مائة راكب، مؤكدا الاستمرار في التفوق على بوينغ الذي تعود بدايته إلى العام 2002.

ووصف فورجار التفوق الذي حققته شركته على بوينغ بالفارق الضخم، وسجل الهامش العملياتي على مستوى الإنفاق على البحث العلمي تقدما موازيا لدى إيرباص وبلغ معدله 18.9% مقابل 10.2% للشركة الأميركية. وقد بلغ إجمالي إنفاق إيرباص على البحث العلمي والتنمية خلال العام الماضي 1.8 مليار يورو.

وتوقع رئيس إيرباص أن تستمر شركته في تفوقها على بوينغ خلال العام الحالي للسنة الثالثة على التوالي. وأوضح أن شركته تتوقع تسليم ما بين 350 و360 طائرة خلال العام الجاري مقابل 320 طائرة لدى بوينغ.

وفي ظل هذه المنافسة تخطط بوينغ لإنتاج طائرات ذات محركين باستطاعتها الطيران دون توقف مخلّصة المسافرين بذلك من عناء تغيير الطائرات في المطارات المختلفة للوصول إلى مدن بعيدة في العالم.

وتركز بوينغ اهتمامها على طائرات أصغر حجما مثل 777 إل آر 200 ودريملاينر 787 التي من المتوقع أن تبدأ رحلاتها عام 2008.

وتعتبر بوينغ 777 إل آر 200 -التي تأخر انطلاقها بسبب أحداث 11 سبتمبر/أيلول- الطراز الخامس من طائرات 777 ذات الممرات المزدوجة.

وقد أطلقت الشركة الطائرة رسميا من مدينة سياتل في العاشرة بتوقيت غرينتش من الليلة الماضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة