هولاند يلتقي ميركل تحضيرا لقمة أوروبا   
الأحد 1433/8/4 هـ - الموافق 24/6/2012 م (آخر تحديث) الساعة 2:21 (مكة المكرمة)، 23:21 (غرينتش)
لقاء هولاند (يمين) وميركل تحضيري لقمة أوروبية منتظرة (الفرنسية)

يلتقي الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الأربعاء المقبل بالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في باريس قبل أيام من انعقاد قمة أوروبية حاسمة لحل أزمة ديون منطقة اليورو، وتأتي هذه القمة الثنائية في ظل استمرار خلافات بين هولاند وميركل على طريقة علاج الأزمة.

وأضاف بيان لمكتب الرئيس الفرنسي أن اللقاء سيناقش القمة الأوروبية والوضع الدولي ومستقبل العلاقات الفرنسية الألمانية، كما قال متحدث باسم الحكومة الألمانية إن الاجتماع سيكون تحضيرا للقمة الأوروبية، ويرتقب أن تخرج هذه الأخيرة بخارطة طريق لبناء وحدة مصرفية ومالية أوروبية تطمئن الأسواق الدولية بوجود إرادة جماعية في أوروبا للتغلب على مشاكلها لاستعادة الثقة فيها.

وكان قادة فرنسا وألمانيا وإسبانيا وإيطاليا قد التقوا الجمعة في قمة اتفقوا خلالها على خطة بقيمة 130 مليار يورو (156 مليار دولار) لحفز النمو الاقتصادي داخل دول الاتحاد الأوروبي. 

غير أن القمة المصغرة تميزت أيضا باستمرار الخلاف حول فكرة إصدار سندات أوروبية مشتركة، حيث فشل زعماء فرنسا وإيطاليا وإسبانيا في إقناع ميركل بالتخلي عن رفضها الشديد لهذه الفكرة.

تشبث ميركل
كما تشبثت المستشارة الألمانية في القمة الرباعية بروما باعتراضها على استعمال أموال صندوق الإنقاذ المالي بشكل مرن، حيث برزت دعوات لدعم المصارف الأوروبية المتعثرة بشكل مباشر من هذه الأموال، كما اقترحت ذلك مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد قبل أيام.

وقال مصدر دبلوماسي فرنسي أمس إن الرئيس هولاند يريد أن تتمخض القمة الأوروبية التي ستعقد يومي 28 و29 يونيو/حزيران الجاري عن أكثر من مجرد حزمة إجراءات لحفز النمو، بل أن تحقق خطوات نحو اندماج للقطاع المصرفي الأوروبي وإجراءات أخرى لتحقيق الاستقرار المالي.

وقبل اجتماعه بميركل سيعقد هولاند اجتماعا مع رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي ومحافظ البنك المركزي الفرنسي كريستين نوير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة