دعوة الهند لخفض واردات النفط الإيراني   
الاثنين 1433/6/15 هـ - الموافق 7/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 13:59 (مكة المكرمة)، 10:59 (غرينتش)
واشنطن تريد من الهند تقليصا أكبر لواردات النفط الإيراني (الفرنسية)

حثت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الحكومة الهندية على خفض وارداتها من النفط الإيراني.

وقالت كلينتون في كلمة لها في كلكتا إن هناك ما يكفي من الإمدادات النفطية في السوق بحيث تستطيع الهند إيجاد بدائل أخرى.

وأضافت أن الهند اتخذت بعض الإجراءات لخفض اعتمادها على النفط الإيراني، لكن واشنطن تريد زيادة هذه الإجراءات.

يشار إلى أن الهند قد تواجه بعقوبات مالية أميركية إذا قررت إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما أن نيودلهي لم تخفض بما يكفي وارداتها من النفط الإيراني الذي يشكل نحو 9% من استهلاكها للنفط.

وقالت كلينتون إنه سيكون هناك قرار في غضون شهرين يتعلق بما إذا كانت الهند ستحصل على إعفاء من عقوبات مفروضة على مشتريات النفط الإيراني.

ورفضت الهند علانية العقوبات الغربية لكنها عززت المصافي لخفض واردات النفط الإيراني بنسبة تتراوح بين 15 و20%، وهو ما يكفي كما تأمل للحصول على إعفاء من واشنطن.

ومنحت واشنطن في مارس/آذار الماضي إعفاءات لليابان وعشر دول من الاتحاد الأوروبي من عقوباتها التي تهدف إلى الضغط على إيران لإنهاء برنامجها النووي.

ولا تزال الهند والصين أكبر مشترين للخام على قائمة تخضع لخطر الحظر إذا لم تقطعا واردات النفط فعليا.

وكانت الهند وإيران توصلتا في وقت سابق من العام الحالي إلى اتفاقية تسمح للهند بتسديد 45% من مشترياتها من إيران بالروبية الهندية، بحيث تستخدمها طهران في شراء احتياجاتها من الهند بالعملة الهندية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة