توقعات بارتفاع السندات الإسلامية في 2008   
الثلاثاء 1429/1/29 هـ - الموافق 5/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 23:03 (مكة المكرمة)، 20:03 (غرينتش)

 

رجّحت شركة إرنست آند يونغ العالمية للتدقيق والاستشارات المالية تضاعف إصدارات السندات الإسلامية إلى مائة مليار دولار في العام الحالي مع زيادة الإقبال على المنتجات المالية التي تتفق مع الشريعة بين المستثمرين في الشرق الأوسط.

وقالت الشركة البريطانية إن الأصول الإسلامية تزيد بنسبة تتجاوز 20% سنويا وبلغت تسعمائة مليار دولار في العام الماضي وينتظر أن تبلغ ترليوني دولار بحلول عام 2010.

وأدت الطفرة النفطية إلى تحقيق فائض في الثروة يوجه جزء كبير منه للاستثمار في منتجات مالية منسجمة مع الشريعة الإسلامية.

وقدر نور الرحمن عابد الشريك الإداري لدى إرنست آند يونغ أن يأتي بحلول العام المقبل 1.5 تريليون دولار من ثروات الأفراد في العالم من الشرق الأوسط وقد تستثمر 70% من هذه الثروة في منتجات مالية إسلامية.

"
الأصول الإسلامية تزيد بنسبة تتجاوز 20% سنويا وبلغت تسعمائة مليار دولار في العام الماضي
"
وأضاف أنه تم الإعلان عن إصدارات صكوك بقيمة عشرة مليارات دولار أغلبها من شركات عقارية ومؤسسات مالية في منطقة الخليج.

وأظهرت خدمة معلومات التمويل الإسلامي ارتفاع قيمة سوق الصكوك العالمية التي انطلقت في 2002 إلى مستوى قياسي قدره 51.5 مليار دولار العام الماضي بزيادة نسبتها 90% من 27.2 مليار دولار في 2006.

وعقب حدوث أزمة أسواق الائتمان التي أشعلتها أزمة الرهون العقارية عالية المخاطر في الولايات المتحدة أجل نحو عشرة مليارات دولار من الصفقات الإسلامية ومنها صفقة إعادة تمويل بقيمة 1.3 مليار دولار لشركة قطر ستيل وخطة لجمع 2.5 مليار دولار من جانب هيئة كهرباء ومياه دبي وإصدار سندات بقيمة ملياري دولار لشركة الإمارات للألمنيوم.

وأعلنت رأس الخيمة العقارية وأبيار الكويتية للعقارات عن اعتزامهما طرح صكوك بقيمة ملياري دولار ومليار دولار على الترتيب في وقت مبكر من العام الحالي لتمويل مشاريع كما تخطط الخليج القابضة الكويتية وبروة العقارية القطرية إصدار صكوك في العام الجاري أيضا.

وينتظر إعادة هيئة كهرباء ومياه دبي طرح برنامجها لإصدار الصكوك في الربع الأول من هذا العام لتمويل مشروع.

كما يسعى بنك الدوحة لجمع نحو مليار دولار في نهاية الربع الثالث للاستثمار في تقنيات بيئية يعتزم بنك البحرين الإسلامي إصدار صكوك لتمويل صفقة عملية استحواذ بقيمة مليار دولار في عام 2009.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة