أكراد العراق يتظاهرون بسبب أزمة الوقود والكهرباء   
الأربعاء 1427/7/14 هـ - الموافق 9/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:11 (مكة المكرمة)، 22:11 (غرينتش)

تظاهر المئات من مواطني محافظة السليمانية بكردستان العراق أمس احتجاجا على قلة الوقود والكهرباء والخدمات الأخرى.
 
وقد وقعت اشتباكات بين المتظاهرين مع قوات الشرطة أدت إلى جرح عدد من المتظاهرين أثناء محاولتهم الاعتصام أمام مبنى قائمقامية قضاء دربنديخان الواقعة جنوب شرق محافظة السليمانية.
 
وعقد مسؤولون بالمدينة محادثات عن ممثلين عن المتظاهرين للاستماع لطلباتهم ودراستها.
 
وكانت احتجاجات مماثلة خرجت قبل يومين في مدينة جمجمال التابعة أيضا لمحافظة السليمانية حيث أحرق متظاهرون محطة وقود ورفعوا لافتات تندد بالفساد الإداري وقلة الوقود والكهرباء.
 
يذكر أن محافظات إقليم كردستان تعيش أزمة وقود حادة يرجع المسؤولون سببها إلى قطع الإمدادات من تركيا المكلفة بتزويد كردستان العراق بالوقود. ويحصل المواطنون على الوقود في السوق السوداء بأكثر من عشرة أضعاف سعره الرسمي.
 
كما يواجه الإقليم أزمة كهرباء لم تتمكن السلطات حتى الآن من وضع آلية لحلها، ويخشى المسؤولون أن تخرج الأمور عن السيطرة فيستخدمون العنف في كثير من الأحيان للسيطرة على مثل هذه الاحتجاجات.
_______________
مراسل الجزيرة نت
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة