الاقتصاد الصيني ينمو 8% في النصف الأول من العام   
الخميس 1422/3/23 هـ - الموافق 14/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال نائب مدير مكتب الإحصاءات الحكومي في الصين كيو شياهوا إن معدل النمو الاقتصادي في البلاد بلغ نحو 8% في النصف الأول من العام الحالي، بالرغم من مخاوف بكين من تراجع صادراتها في ظل التباطؤ العالمي عموما والأميركي خصوصا.

ونقلت صحيفة تشاينا سيكيوريتز عن المسؤول الصيني قوله "النمو في النصف الأول من العام كان قريبا من 8%، ومن المتوقع أن يواصل الاقتصاد الصيني نمط نمو مرتفع نسبيا وتضخم منخفض نسبيا".

وأضاف المسؤول أن الناتج المحلي الإجمالي للصين حقق في الربع الأول من هذا العام معدل نمو أقوى من المتوقع، إذ بلغ 8.1% بفضل استثمارات حكومية ضخمة وانتعاش الطلب على السلع الاستهلاكية.

وكانت الأكاديمية الصينية للعلوم الاجتماعية -وهي مركز أبحاث حكومي مرموق- قد ذكرت في وقت سابق أنها تتوقع أن يحقق الناتج المحلي الإجمالي للصين نموا في هذا العام بنسبة 7.8%.

ونقلت وكالة أنباء شينخوا الرسمية عن الأكاديمية قولها إن برنامج الإصلاح الاقتصادي والسياسة المالية التوسعية وانتعاش الطلب المحلي ستدعم النمو الاقتصادي هذا العام.


حقق إجمالي الناتج المحلي الصيني في الربع الأول من العام الجاري نموا بنسبة8.1% وهي تزيد قليلا عن نسبة النمو التي تحققت العام الماضي والتي بلغت 8%
تجدر الإشارة إلى أن الناتج المحلي الإجمالي للصين نما العام الماضي بنسبة 8% بفضل الانتعاش الكبير في قطاع الصادرات والإنفاق الحكومي الضخم. وتسعى الصين إلى تحقيق نمو قدره 7% هذا العام وسط توقعات بانخفاض صادراتها بسبب تباطؤ الاقتصاد الأميركي.

غير أن مسؤولين صينيين يؤكدون أنه وبالرغم من استمرار النمو الاقتصادي السريع فإن توقعات وأرقام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية تظهر أن إيجاد وظائف للعاطلين عن العمل سيبقى مهمة ملحة.

وكان وزير المالية الصيني كسيانغ هواشينغ أشار في وقت سابق لدى إعلانه عجزا قياسيا في ميزانية العام الجاري بقيمة 31 مليار دولار، إلى أن عدد العاطلين عن العمل في المدن الصينية قد يصل إلى 8.5 ملايين شخص بسبب صعوبة توفير وظائف للموظفين الحكوميين الذي يفقدون أعمالهم في عمليات هيكلة اقتصادية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة