هل ضخمت السعودية احتياطها النفطي؟   
الأربعاء 1432/3/7 هـ - الموافق 9/2/2011 م (آخر تحديث) الساعة 11:40 (مكة المكرمة)، 8:40 (غرينتش)

أرامكو قد لا تستطيع تحقيق طاقة إنتاج تصل إلى 12.5 مليون برميل (الفرنسية)


يخشى المسؤولون الأميركيون أن تكون السعودية قد ضخمت أرقام احتياطياتها النفطية، وقد لا يكون لديها ما يكفي من الاحتياطي لمنع أسعار النفط من الارتفاع.
 
وكشف موقع ويكيليكس برقيات سرية للسفارة الأميركية في الرياض تعرب عن الخشية من ارتفاع أسعار النفط بصورة كبيرة في العام القادم.
واحتوت البرقيات على ملاحظات للرئيس السابق لقسم الاستكشاف في شركة أرامكو النفطية سداد الحسيني.
 
وأفادت البرقيات بأنه خلال اجتماع في نوفمبر/تشرين الثاني 2007 أبلغ الحسيني القنصل العالم للولايات المتحدة في الرياض أن احتياطيات النفط الخام للسعودية -التي قالت أرامكو إنها تصل إلى 716 مليار برميل- قد تكون ضخمت بمقدار 300 مليار برميل.
 
وحذر من أن أرامكو قد لا تستطيع تحقيق طاقة إنتاج تصل إلى 12.5 مليون برميل يوميا لازمة للمحافظة على الأسعار منخفضة.
 
وقال الحسيني إنه في الوقت الذي سوف تستطيع فيه السعودية الوصول إلى 12 مليون برميل يوميا خلال عشر سنوات، سيكون العالم قد وصل إلى ذروة الطلب على النفط في عام 2012.
 
وقالت إحدى البرقيات المرسلة من السفارة الأميركية بالرياض في وقت لاحق "إن بعثتنا في الرياض تتساءل عن مدى التأثير الذي تملكه السعودية في أسواق النفط على المدى البعيد. فهي تستطيع رفع أسعار النفط لكنا نتساءل عما إذا كانت لا تزال لديها القدرة على خفض الأسعار لفترة طويلة".



جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة