الحكومة المصرية تطور معبرين مع إسرائيل لتطبيق الكويز   
الأربعاء 1425/11/18 هـ - الموافق 29/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 20:28 (مكة المكرمة)، 17:28 (غرينتش)
توقيع اتفاق كويز أثار اعتراضات داخل المجتمع المصري (الفرنسية)
بدأت الحكومة المصرية استعداداتها لتنفيذ اتفاقية المناطق الصناعية المؤهلة (الكويز) التي وقعتها مع إسرائيل منتصف الشهر الحالي، وذلك من خلال تطوير معبر العوجة الحدودي المباشر مع إسرائيل.

كما بدأت استعدادات أخرى في معبر رفح على الحدود بين مصر وغزة حيث سيتم زيادة الطاقة الاستيعابية للشاحنات لتصل إلى نحو مائتي شاحنة.
 
وتم الانتهاء من إنشاء المبنى الجديد لميناء رفح البرى بتكلفة بلغت نحو 30 مليون جنيه وجارى تجهيزه وإعداده للتشغيل أوائل الشهر القادم.
 
وتقضي هذه الاتفاقية بدخول نحو 11.7% من المكونات الإسرائيلية في المنتج المصري كشرط لدخوله الأسواق الأميركية بإعفاءات جمركية.
 
وقد أثارت الاتفاقية ردود فعل غاضبة ومعارضة بين قطاعات غير قليلة داخل المجتمع المصري والتي أكدت وجود بدائل أخرى تغني عن إدخال إسرائيل بما يستدعي تقديم تنازلات سياسية بحسب رأيهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة