إضراب العاملين بشركة الاتصالات التونسية رفضا للخصخصة   
الخميس 1428/4/23 هـ - الموافق 10/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 22:45 (مكة المكرمة)، 19:45 (غرينتش)

أعلنت نقابة البريد والاتصالات في تونس إضراب آلاف العاملين بشركة الاتصالات التونسية اليوم عن العمل احتجاجا على بيع الحكومة حصة أخرى من أسهمها بالشركة.

وقال رئيس النقابة الهادي صميدة إن نحو 90% من موظفي الشركة -وهي أكبر شركة اتصالات في البلاد-  شاركوا في الإضراب احتجاجا على بيع حصة حكومية بالشركة الأمر الذي يهدد العاملين ويسفر عن تسريحهم.

وتريد الحكومة التونسية بيع حصة أخرى تبلغ 16% من أسهمها بالشركة عقب بيعها 35% منها العام الماضي لشركة تيكوم ديج في دبي مقابل 2.34 مليار دولار.

ونظم نحو ثلاثة آلاف عامل في الشركة تجمعا وسط العاصمة تونس أمام الاتحاد العام للعمال التونسيين الذي يضم نقابات العمال في البلاد ورددوا هتافات ترفض الخصخصة وطالبوا بزيادة أجورهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة