ماليزيا تحث الدول الإسلامية على مواجهة أكبر للفساد   
الثلاثاء 1427/8/5 هـ - الموافق 29/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:17 (مكة المكرمة)، 21:17 (غرينتش)
بدوي اعترف أن مكافحة الفساد مهمة صعبة نظرا لانتشار الفقر وسوء الإدارة (الأوروبية)
حثت ماليزيا اليوم الدول الإسلامية على بذل المزيد من الجهود لمواجهة الفساد بعد أن أصبحت الأكثر فسادا في العالم.
 
واعترف رئيس وزراء ماليزيا عبد الله بدوي أن مكافحة الفساد مهمة صعبة نظرا لانتشار الفقر وسوء الإدارة وفرص التعليم المحدودة في الدول الإسلامية.
 
وقال بدوي في رسالته المناهضة للفساد أمام منظمة المؤتمر الإسلامي -التي تترأسها ماليزيا حاليا- إنه لا توجد حلول سريعة للقضاء على المشكلة.
 
وأعرب بدوي في الجلسة الافتتاحية لأول منتدى تعقده المنظمة -التي تضم 57 دولة إسلامية- عن الكسب غير المشروع عن حزنه لعدم تحقيق أعضاء المنظمة نتائج جيدة بشأن مكافحة الفساد.
 
وقال مستندا إلى تقرير عام 2005 لمؤسسة الشفافية الدولية إن أحسن الدول الإسلامية أداء جاءت في المرتبة التاسعة والعشرين من بين 158 دولة شملها البحث.
 
وأضاف رئيس الوزراء الماليزي أن أكثر من نصف الدول التي احتلت المراكز العشر الأخيرة هي دول إسلامية واحتلت تشاد مركز أكثر الدول فسادا.
 
ومن جانبه انتقد الأمين العام للمنظمة أكمل الدين إحسان أوغلو في كلمته عددا من الشركات متعددة الجنسية في الدول الإسلامية معتبرا أنها لها ممارسات غير أخلاقية وتنشر "لعنة" الفساد في هذه البلدان.

يذكر أن عدد سكان دول منظمة المؤتمر الإسلامي يبلغ 1.8  مليار نسمة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة