لجنة تبرئ رئيس مجلس الحبوب العراقي من الفساد   
الثلاثاء 15/6/1427 هـ - الموافق 11/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:36 (مكة المكرمة)، 22:36 (غرينتش)

تجار أميركيون تلقوا استفسارات عن شحنات قمح للعراق (الفرنسية-أرشيف)
قالت وزارة التجارة العراقية إن تحقيقا أجرته برأ رئيس مجلس الحبوب في البلاد -وهو مشتر كبير في سوق القمح العالمية- من المشاركة في قضايا فساد لكنه طرح إمكانية إهماله في قضية أرز فاسد.

وأوضح مصدر بارز في الوزارة أن استكمال التحقيق الأحد خلص إلى أن خليل عاصي بريء من تهمة الفساد.

وأشار إلى تحميل أناس آخرين مسؤولية الفساد في حين تنتظر الوزارة النتائج النهائية للتحقيق التي ستصدر الأسبوع الحالي عن لجنة النزاهة العامة التي تحارب الفساد داخل الحكومة العراقية.

ومازال عاصي الذي نفى الاتهامات التي وجهت إليه موقوفا عن العمل بينما يتولى نائبه خالد العبيدي متابعة المناقصات. ولم يؤثر وقف عاصي على مناقصات شراء الحبوب.

وأفاد تجار أميركيون بتلقيهم استفسارات من مجلس الحبوب العراقي حول أسعار القمح الأميركي في شحنات يوليو/تموز وأغسطس/آب وسبتمبر/أيلول.

وأعلن وزير التجارة الجديد حملة كبيرة لمحاربة الفساد داخل الوزارة. وذكر مسؤولون الأسبوع الماضي أنهم يحققون في شراء أرز الحصص التموينية الذي ظهر أن جزءا منه غير صالح للاستهلاك البشري.

وقالت مصادر في الوزارة إن الفحوص أثبتت صلاحية الأرز للاستهلاك البشري وبعد أيام اكتشف الموزعون إصابة الأرز بحشرة وعدم صلاحيته للاستهلاك، دون اتضاح وقت فساده أهو في مخازن الوزارة أم قبل الشراء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة