أوروبا وروسيا تحثان أميركا على إقرار خطة الإنقاذ   
الأربعاء 1429/10/2 هـ - الموافق 1/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:50 (مكة المكرمة)، 11:50 (غرينتش)

الإعصار المالي الأميركي ضرب الأسواق العالمية (رويترز) 

طالب مسؤولون أوروبيون وروس الساسة الأميركيين بإقرار خطة الإنقاذ المالي بنسختها الجديدة. يأتي ذلك قبل ساعات من عقد مجلس الشيوخ الأميركي اجتماعا خاصا للتصويت على الخطة بعد يومين من رفض مجلس النواب لها.

وأعرب رئيس البنك المركزي الأوروبي جان كلود تريشيه عن ثقته بأن المشرعين الأميركيين سيقرون الخطة التي تحتاج أيضا لموافقة مجلس النواب عليها.

وقال تريشيه في مقابلة صحفية "لابد من إقرارها من أجل الولايات المتحدة ومن أجل صناعة المال العالمية"

من جهته قال رئيس مجلس وزراء المالية لدول منطقة اليورو جان كلود يونكر إن على واشنطن إقرار الخطة التي ستسمح للخزانة الأميركية بشراء الأصول مرتفعة المخاطر المرتبطة بسوق الرهن العقاري من البنوك.

غير أن كلا من تريشيه ويونكر قللا من أهمية فكرة طرح خطة إنقاذ مماثلة في أوروبا لتدارك آثار الأزمة المالية أوروبيا.

وحول الخطة الأميركية قال وزير المالية الروسي أليكسي كودرين إن على واشنطن تحمل مسؤولياتها تجاه الدول الأخرى. واعتبر "أن خطة وزير الخزانة الأميركي هنري بولسون ضرورية".

من ناحية أخرى توقع الوزير الروسي في كلمة له في مؤتمر عن الأسواق المالية تغير دور الولايات المتحدة على الساحة المالية العالمية، مرجحا تراجع استخدام الدولار بمرور الوقت.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة