قطر تشتري 10% في بورش   
الجمعة 23/8/1430 هـ - الموافق 14/8/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:07 (مكة المكرمة)، 17:07 (غرينتش)

قطر القابضة دفعت أكثر من سبعة مليارات يورو لتأمين حصة في الشركة الألمانية (الفرنسية)

تم الجمعة في مدينة شتوتغارت الألمانية توقيع اتفاقية بين جهاز قطر للاستثمار وشركة بورش للسيارات, تشتري قطر القابضة بمقتضاها حصة تقدر بـ10% في الشركة الألمانية لتصبح بذلك ثالث مستثمر فيها بعد فولكس فاغن وولاية سكسونيا السفلى.

وقال مراسل الجزيرة في ألمانيا أكثم سليمان إن الصفقة كلفت قطر أكثر من سبعة مليارات يورو (9.9 مليارات دولار), وستكون نسبة المساهمة القطرية 10% في بورش و17% في فولكس فاغن وقد تبلغ نسبة 19% في الكيان الجديد عقب اندماج بورش وفولكس فاغن سنة 2011.

وتأتي هذه الخطوة في إطار سلسلة إجراءات لتدبير سيولة لبورش المثقلة بالديون, قالت بورش في بيان إنها باعت قطر أيضا معظم حزمة العقود الخيارية المتعلقة بأسهم فولكس فاغن.
 
وقالت الشركة إنه في إطار التزاماتها في الصفقة قدمت قطر تعهدا ملزما للمشاركة بمبلغ يصل إى 265 مليون يورو (377 مليون دولار) في قرض مجمع لبورش يديره 16 بنكا.

وقال توماس إيدج رئيس شؤون الأفراد في شركة بورش "نرى في المستثمرين القطريين شركاء مأموني العواقب وعلى المدى الطويل"، وأعرب عن سعادته بأن تصبح أكبر ثالث مستثمر في فولكس فاغن.

وكانت فولكس فاغن أكبر شركة لصناعة السيارات في أوروبا وشركة بورش لصناعة السيارات الفارهة والرياضية قد أعلنتنا أنهما اتفقتا على تفاصيل خطة اندماجهما المتوقع بحلول العام ألفين وأحد عشر.
 
وبحسب الاتفاق بين الشركتين فإن فولكس فاغن ستشتري 42% من أسهم بورش مع نهاية العام الحالي مقابل نحو أربعة مليارات وسبعمائة مليون دولار. وبذلك تكون فولكس فاغن هي الشركة المسيطرة وتتحول بورش إلى واحدة من ماركات فولكس فاغن.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة