ارتفاع حجم البضائع الإسرائيلية المارة بقناة السويس   
السبت 1428/2/21 هـ - الموافق 10/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:20 (مكة المكرمة)، 22:20 (غرينتش)

السفن الإسرائيلية المارة بقناة السويس زادت 7.6% العام الماضي مقارنة بسابقه (رويترز-أرشيف)
أفاد مسؤول في هيئة قناة السويس اليوم بأن حركة شحن البضائع الإسرائيلية المارة عبر القناة سجلت مستوى قياسيا مرتفعا جديدا عام 2006.

وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه إن عدد السفن الإسرائيلية المارة بقناة السويس العام الماضي، بلغ 71 سفينة بحمولة صافية بلغت 2.5 مليون طن مقابل 66 سفينة بحمولة 2.4 مليون طن عام 2005.

وأشار إلى زيادة السفن الإسرائيلية المارة عبر القناة بنسبة 7.6% العام الماضي، في حين زادت الحمولات المارة 4.5% مقارنة بالعام السابق، وهي أعلى حمولة إسرائيلية تعبر القناة.

وأشار المسؤول إلى زيادة أهمية القناة في نقل التجارة الإسرائيلية، فبعدما كانت عام 1990 لا تزيد عن 511 ألف طن ارتفعت عام 2002 إلى 879 ألفا.

وعزا الارتفاع إلى زيادة شركة البواخر الإسرائيلية (زيم) أعداد السفن المارة بالقناة وتعاقدها على نقل بضائع من دول تستخدم القناة في تجارتها.

وأشار إلى أن أهم صادرات إسرائيل عبر قناة السويس هي الكيماويات والأسمدة المعدنية في حين يمثل الفحم أهم وارداتها.

وقد عبرت القناة اليوم 55 سفينة ضمن قافلتين من 81 دولة بحمولة إجمالية وصلت 2.8 مليون طن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة