هبوط الذهب والنفط بعد رفع الفائدة الأميركية   
الخميس 7/3/1437 هـ - الموافق 17/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:32 (مكة المكرمة)، 10:32 (غرينتش)

هبطت أسعار الذهب والنفط في التعاملات الصباحية اليوم الخميس بعد أن رفع مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأميركي) سعر الفائدة الرئيسي للمرة الأولى منذ نحو عشر سنوات.

وانخفض سعر الذهب في العقود الفورية 0.6% إلى 1066.20 دولارا للأوقية (الأونصة).

وبحسب المتعاملين، فإن الأمر يرتبط بارتفاع الدولار عقب رفع الفائدة الأميركية، فقد ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس قوة العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية 1% اليوم الخميس.

ويؤدي ارتفاع الدولار إلى زيادة كلفة الذهب المقوم بالعملة الأميركية على أصحاب العملات الأخرى.

وقد هوى سعر الذهب نحو 10% هذا العام، وكان من الأسباب الرئيسية لهبوطه ذلك الغموض الذي اكتنف توقيت رفع الفائدة الأميركية والمخاوف من أن تؤثر هذه الخطوة على الطلب على المعدن الأصفر الذي لا يحقق عائدا.

وواصلت أسعار النفط هبوطها في التعاملات الصباحية اليوم الخميس، فهبط الخام الأميركي إلى 35.40 دولارا للبرميل بعد أن هوى بنسبة 5% تقريبا في الجلسة السابقة. وانخفض سعر مزيج برنت إلى 37.10 دولارا للبرميل بعد هبوطه بنسبة 3.3% في الجلسة السابقة.

وقال كبير المحللين في مؤسسة سي إم سي ماركتس في سيدني ريك سبونر "نرى الآن إشارات على أن الدولار يزداد قوة"، وهو ما يعني أن النفط المقوم بالعملة الأميركية يصبح أغلى ثمنا وبالتالي يتراجع الطلب.

وبحسب بيانات حكومية صدرت أمس الأربعاء، فقد زادت مخزونات النفط الأميركية الأسبوع الماضي بفعل زيادة الواردات، وهو ما أثار دهشة المحللين الذين كانون يتوقعون تراجع حجم المخزونات.

من ناحية أخرى، ارتفعت الأسهم الأوروبية بقوة في التعاملات المبكرة بعد أن رأى المستثمرون في رفع الفائدة الأميركية مؤشرا على الثقة بأكبر اقتصاد في العالم.

وصعد مؤشر يوروفرست 300 الأوروبي 1.8% إلى 1441.51 نقطة، وزادت مؤشرات داكس الألماني وكاك الفرنسي وفايننشال تايمز 100 البريطاني بين 1.4% و2.1%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة