المركزي السعودي يتوقع تباطؤ التضخم في الربع الثاني   
الاثنين 1429/5/21 هـ - الموافق 26/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 21:06 (مكة المكرمة)، 18:06 (غرينتش)
ارتفاع التضخم يتعزز جراء زيادة الإيجارات وأسعار المواد الغذائية (الفرنسية-أرشيف)

توقعت مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) أن يواصل معدل التضخم في السعودية ارتفاعه في الربع الثاني من العام، لكن بإيقاع أبطأ من الأشهر الثلاثة الأولى.
 
جاء ذلك في تقرير للمؤسسة نشر على موقعها الإلكتروني عن التضخم في الاقتصاد السعودي والذي بلغ في أبريل/ نيسان أعلى مستوياته منذ أوائل ثمانينيات القرن الماضي، بالغا 10.5% مقابل 9.6% في الشهر السابق جراء زيادة الإيجارات وأسعار المواد الغذائية.
 
وترجع الزيادة المتوقعة في التضخم خلال الربع الثاني جزئيا إلى تسارع وتيرة الإنفاق الحكومي والخاص، غير أن المؤسسة ذكرت أنها لاحظت أن موردي السلع والخدمات بدؤوا يستجيبون لارتفاع الطلب.

وتربط المملكة -أكبر بلد مصدر للنفط في العالم- كمعظم دول الخليج عملتها الريال بالدولار الأميركي الذي انخفض إلى مستويات قياسية مقابل اليورو الأوروبي وعملات رئيسية أخرى فيما مضى من العام الحالي.

ونظرا لربط معظم دول الخليج عملاتها بالدولار، فينبغي أن تواكب سياسة مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأميركي) في خفض أسعار الفائدة. وعقب هبوط الدولار العام الحالي إلى مستويات قياسية فقد زادت تكلفة بعض الواردات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة