لندن تريد ضمانات إزاء اتحاد بنكي أوروبي   
الخميس 1433/7/18 هـ - الموافق 7/6/2012 م (آخر تحديث) الساعة 16:48 (مكة المكرمة)، 13:48 (غرينتش)
أوزبورن قال إنه يستحيل أن تنضم بريطانيا لاتحاد نقدي لمنطقة اليورو (الفرنسية-أرشيف)

صرح وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن اليوم بأن بلاده تريد ضمانات معينة لحماية قطاعها المالي في حال إنشاء منطقة اليورو لاتحاد مصرفي، وأضاف أوزبورن في تصريحات إذاعية أنه يستحيل على بريطانيا الانضمام لأي وحدة نقدية في منطقة اليورو.

وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل قد دعت قبل يومين إلى إقامة هيئة أوروبية للرقابة على البنوك الكبرى بالمنطقة، في ظل المخاوف المتزايدة من أزمة القطاع المصرفي الإسباني.

ولم يحدد المسؤول نوعية الضمانات التي تريدها بلاده، غير أن بريطانيا تتشبث بحماية مكانة حي المال في لندن باعتباره مركزا ماليا عالميا يسهم بقسط وافر في الإيرادات الضريبية للحكومة البريطانية، ويعد القطاع المالي أهم القطاعات الاقتصادية لهذا البلد.

وأضاف أوزبورن أن المضي نحو أي خطوات أساسية لبناء نظام مصرفي مشترك لتأمين الودائع في منطقة اليورو يستدعي تعديل معاهدة أوروبية وهو ما يتطلب موافقة بريطانية.

كاميرون وميركل
وجاء تصريح وزير المالية ساعات قبل مباحثات سيجريها رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون في برلين مع أنجيلا ميركل وتتعلق بأزمة منطقة اليورو.

ويشوب علاقة لندن بشركائها الأوروبيين بعض التوتر ولا سيما فيما يخص رؤيتها لكيفية التصدي لأزمة الديون السيادية، حيث إن بريطانيا ليست عضوا في منطقة اليورو ولو أنها عضو في الاتحاد الأوروبي، غير أن الاقتصاد البريطاني مرتبط بشدة بما يجري في منطقة العملة الأوروبية الموحدة.

وحث أوزبورن منطقة اليورو على الإسراع بإعادة رسملة المصارف الإسبانية المتعثرة من خلال أموال صندوقي الإنقاذ المالي المؤقت والدائم، مضيفا أن منطقة اليورو تساهلت طويلا مع مصارف في وضع صعب من حيث عدم كفاية رأس المال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة