إيرادات الهواتف المحمولة تتجاوز الثابتة عالميا   
الأحد 1425/10/29 هـ - الموافق 12/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 21:57 (مكة المكرمة)، 18:57 (غرينتش)

تشير التوقعات إلى أن إيرادات الهواتف المحمولة لهذا العام ستتجاوز إيرادات خدمات الهواتف الثابتة لأول مرة جراء الارتفاع الكبير في الطلب على الهواتف النقالة في الدول النامية مثل الصين والهند وروسيا.

وأفاد متحدث باسم اتحاد الاتصالات الدولي الأممي (آي تي يو) أن صناعة الاتصالات التي تشمل أنظمة معالجة الصوت والفيديو وخدمات الرسائل بلغت 1.1 تريليون دولار عام 2003 متوقعا زيادة هذا الرقم في نهاية العام الحالي.

وتوقعت دراسة أجراها الاتحاد أن تتجاوز الإيرادات العالمية من خدمات شبكات الهواتف المحمولة نظيراتها من الهواتف الثابتة مشيرة إلى أن عدد المشتركين في خدمات المحمول بلغ 1.5 مليار منتصف العام الحالي مقارنة مع 1.2 مليار للشبكات الثابتة.

وأكدت المسؤولة في اتحاد الاتصالات سوزان شور في مؤتمر صحفي تصدر الصين والهند وروسيا موجة ارتفاع عدد المشتركين في خدمات الهواتف المحمولة على المستوى العالمي.

وأشارت إلى أنه على الرغم من حصول الدول المتقدمة على أكبر جزء من الاتصالات العالمية من حيث القيمة إلا أن الدول النامية تتميز بتفوق أعداد المشتركين فيها حاليا ويتوقع أن تواصل هذا التفوق في المستقبل.

وأوضحت شور أن الدول النامية تضم ما نسبته 56% من المشتركين في خدمات الهواتف المحمولة عالميا.

وترى الدراسة أن الصين ستتجاوز الولايات المتحدة في أعداد المشتركين بخدمات الإنترنت.

وأدت قواعد منظمة التجارة العالمية التي زادت من استخدامات الإنترنت على حساب الاتصالات الثابتة إلى ركود قطاع الاتصالات الثابتة وحتى تراجعه منذ عام 2001 لهبوط إيرادات الاتصالات الدولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة