الكويت مقبلة على اندماج شركات والخليج جاذب للاستثمار   
الثلاثاء 1429/11/6 هـ - الموافق 4/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:54 (مكة المكرمة)، 13:54 (غرينتش)

تراجعت البورصة الكويتية إثر الأزمة المالية التي عصفت بالعالم (الفرنسية-أرشيف) 

توقع خبراء اقتصاديون أن تشهد الكويت موجة كبيرة من الاندماجات بين شركات الاستثمار في ظل الأزمة المالية العالمية التي أثرت على سوق المال وبالتالي الشركات المدرجة فيه.

واعتبروا في مؤتمر رويترز للاستثمار في الشرق الأوسط عقد في الكويت أن منطقة الخليج ستكون جاذبة لمزيد من مستثمري القطاع الخاص الباحثين عن ملاذات آمنة من الاضطرابات المالية العالمية رابطين ذلك بتحسين حكومات المنطقة للوائحها المالية.

وقالت المحللة المالية أستاذة التمويل بجامعة الكويت أماني بورسلي إن شركات الاستثمار الكويتية ستشهد موجة من عمليات إعادة الهيكلة والاندماجات بعدما تضررت من الأزمة المالية العالمية

وأوضحت بورسلي أن 95 شركة استثمار كويتية تمثل نحو نصف الشركات المدرجة في سوق المال الكويتية تتجه صوب عمليات اندماج أو بيع.

إعادة هيكلة

وأضافت بورسلي التي شاركت في إعداد مشروع قانون لإنشاء هيئة تنظيم مالي وتحقيق المزيد من الشفافية في ثاني أكبر بورصة عربية أنها تتوقع أن تشهد في الشهور القليلة القادمة إعادة هيكلة في القطاع المالي.

وبينت أنه بموجب خطة حكومية لإنشاء هيئة للرقابة المالية سيتعين مراجعة أوضاع الكثير من الشركات، إذ إن بعضها يعمل صناديق تعاونية أو يتعين قصر عملها على أنشطة محددة مثل أعمال الوساطة المالية.

من جانبه نفى بنك الكويت المركزي أمس صحة تقارير تشير إلى أن شركات استثمار محلية تكبدت خسائر تجاوزت خمسة مليارات دينار (18.50 مليار دولار).

جاذب للاستثمار
وأكد خبراء، شاركوا في مؤتمر رويترز أن إصلاح القوانين المالية قد يجعل من منطقة الخليج ملاذا آمنا للمستثمرين الذين تضررت استثماراتهم في الغرب بسبب الأزمة المالية العالمية.

وأكدت شركات خليجية قدرة المنطقة على اجتياز الأزمة المالية العالمية التي ألحقت ضررا بأعمالها واستثماراتها، موضحة أن النمو القوي والسيولة الفائضة في دول المنطقة سيساعدان في اجتياز العاصفة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة