64% من الفلسطينيين فقراء بسبب الحصار الإسرائيلي   
الأربعاء 1422/2/2 هـ - الموافق 25/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
قالت دراسة نشرت اليوم إن أكثر من 60% من الفلسطينيين يعيشون تحت خط الفقر جراء الحصار الذي تفرضه قوات الاحتلال على الأراضي الفلسطينية منذ تفجر الانتفاضة، وحذر معدو الدراسة من أن نسبة الفقراء الفلسطينيين قد ترتفع إلى 70% إذا تواصل الحصار.

وأظهر مسح أعدته دائرة الإحصاء المركزية الفلسطينية أن 64% من ثلاثة ملايين فلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة أصبحوا فقراء مقارنة مع 23% قبل تفجر الانتفاضة الفلسطينية في أواخر سبتمبر/ أيلول الماضي.

وتعرف الدراسة الأسر الفقيرة بأنها تلك التي يقل دخلها الشهري عن 1800 شيكل إسرائيلي (434 دولارا) للأسرة المؤلفة من أبوين وأربعة أطفال.

وقال حسن أبو لبدة مدير دائرة الإحصاء إن مستوى الفقر بالاستناد إلى عينة عشوائية مكونة من 2394 أسرة شملها المسح في مارس/ آذار وأبريل/ نيسان يمكن أن يرتفع إلى 70% إذا تواصل الحصار الإسرائيلي المفروض على الأراضي الفلسطينية.

طوابير السيارات على الحواجز الإسرائيلية التي تحاصر الأراضي الفلسطينية وقطعت أوصالها

وأكد أبو لبدة أن هذه الدراسة لا تشمل الخسائر الاقتصادية الناجمة عن المشاكل الاقتصادية العادية، وإنما تلك الناجمة عن إجراءات الاحتلال. وقال نصف الذين شملهم المسح إنهم خسروا أكثر من 50% من دخلهم منذ فرضت إسرائيل الحصار، والذي يعتبره الفلسطينيون عقابا جماعيا.

وقال أبو لبدة إن عدد الأسر التي ليس لها دخل ثابت علي الإطلاق ارتفع إلى 14.1% مقارنة بنحو 13.4% قبل الإغلاق الإسرائيلي. وتعيش هذه الأسر على التبرعات.

ويقول مسؤولون فلسطينيون إن إجمالي خسائر الاقتصاد الفلسطيني جراء حصار الضفة الغربية وغزة يتراوح بين 2.8 مليار دولار وثلاثة مليارات دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة