مصنع أنابيب نفط سعودي بكلفة 100 مليون دولار   
السبت 1422/3/25 هـ - الموافق 16/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مسؤول بمؤسسة عزيز السعودية اليوم إن المؤسسة وقعت اتفاقا مع شركة أوروبية لبناء مصنع في المملكة لتصنيع أنابيب لنقل الغاز والنفط بكلفة 100 مليون دولار. ورفض المسؤول الإفصاح عن اسم الشركة الأوروبية أو الطاقة الإنتاجية للمصنع.

غير أن المسؤول الذي تحدث من العاصمة السعودية الرياض قال إن المصنع قد يبدأ الإنتاج بحلول عام 2002. وقال "سيتم الكشف عن اسم الشركة المتعاقد معها وبقية تفاصيل الصفقة في الوقت المناسب".

من جانبها قالت وكالة الأنباء السعودية إن المصنع سيكون ثاني أكبر مصنع في العالم، وإن إنتاجه من الأنابيب سيصرف في الأسواق المحلية والخارجية. لكنها لم تورد هي الأخرى المزيد من التفصيلات.


مليار دولار هي كلفة إنشاء المصنع المخصص لإنتاج أنابيب لنقل الغاز والنفط والذي قد يبدأ الإنتاج العام القادم.

يذكر أن المملكة -وهي أكبر مصدر للنفط في العالم- وقعت الشهر الماضي اتفاقيات مبدئية مع ثمان من كبريات شركات النفط العالمية لتنفيذ ثلاثة مشروعات غاز عملاقة وهي مشروعات قيل إنها تتطلب استثمارات بقيمة تزيد عن 25 مليار دولار.

وقد شكلت تلك الاتفاقيات المرة الأولى التي تسمح فيها المملكة العربية السعودية للمستثمرين الأجانب بدخول قطاع الغاز الضخم فيها. ومن بين الشركات التي فازت بتلك العقود شركة إكسون موبيل وشل/ داتش وعدد آخر من الشركات العملاقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة