طيران الإمارات تنفي سعيها لمقاضاة إيرباص   
الثلاثاء 29/4/1426 هـ - الموافق 7/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 0:49 (مكة المكرمة)، 21:49 (غرينتش)
نفت شركة طيران الإمارات سعيها لإقامة دعوى قضائية بسبب تأخر تسليم دفعة من الطائرات لمدة قد تصل ستة أشهر، مشيرة إلى أن التعويض مضمون بموجب العقد.
 
وتعد شركة طيران الإمارات أكبر عميل لطائرات إيرباص العملاقة الجديدة من طراز إي-380.

وقال متحدث باسم الشركة إن الرئيس التنفيذي لإيرباص نويل فورغير اجتمع مع المسؤولين التنفيذين بالشركة في دبي الأحد الماضي لمناقشة التأجيل المحتمل، نافيا تقارير تلمح إلى التهديد بإجراء قانوني.
 
وأضاف أنه لا يمكن حساب حجم التعويض قبل أن تعرف مدة التأخير. وكان مقررا أن تتسلم الإمارات أول طائرة في أكتوبر/تشرين الأول 2006.
 
وكانت طيران الإمارات التي تحقق نموا سريعا قد طلبت 45 طائرة تزيد قيمتها عن 12 مليار دولار. وستكون الطائرة إي-380 أكبر طائرة ركاب في العالم إذ تتسع لـ853 مقعدا.
 
يشار إلى أن كلا من كانتاس وطيران سنغافورة -وهما من العملاء الرئيسيين الآخرين لهذا الطراز- قد أبديتا خيبة أملهما للتأخير الذي يمكن أن يؤجل استغناء الشركتين عن طائرات أقدم أو تقديم موعد شراء طائرات أخرى.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة