إيرباص تتفوق بمعرض لوبورجيه   
الثلاثاء 1432/7/21 هـ - الموافق 21/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 22:42 (مكة المكرمة)، 19:42 (غرينتش)

إيرباص اقتنصت طلبيات بقيمة 14.4 مليار دولار في اليوم الأول لمعرض لوبورجيه (الفرنسية) 

تمكنت شركة إيرباص للطيران الأوروبية من اقتناص عدد أكبر من الطلبيات على طائرتها "أي 320 نيو" في معرض لوبورجيه الجوي القريب من باريس اليوم الثلاثاء، الأمر الذي زاد الضغوط على منافستها الأميركية بوينغ وضيق المجال أمام المنافسين الجدد.

فبينما حصلت بوينغ على طلبيات بقيمة 9.3 مليارات دولار خلال اليوم الأول للمعرض الذي بدأ أمس حازت إيرباص طلبيات بقيمة 14.4 مليار دولار في اليوم الأول.

وفي صباح اليوم أعلن مدير مبيعات إيرباص أن الشركة لديها 544 التزاما لطائرتها "أي 320 نيو" الجديدة من بينها مذكرة تفاهم مع شركة سي أي تي للتأجير.

وفازت إيرباص أيضا بنحو مائة طلبية وتعهد لشراء طائرتها أي 320 نيو بقيمة تصل إلى 8.3 مليارات دولار وفقا للأسعار المعلنة صباح اليوم.

وتخوض بوينغ وإيرباص معركة إستراتيجية على السوق الضخمة للطائرات وحيدة الممر إذ تقوم إيرباص بتسويق نسخة مطورة من الطائرة أي320 بينما تحجم بوينغ عن اتخاذ قرار بشأن تحديث الطائرة 737 أو إعادة تصميمها.

وتتميز طائرات أي 320 نيو بأن محركاتها توفر 15% من تكاليف الوقود وفقا لإيرباص.

لكن بوينغ تفوقت على إيرباص في مبيعات طائرات الرحلات الطويلة الأغلى ثمنا ومن بينها النسخة الجديدة من الطائرة 747 المعروفة.

تجدر الإشارة إلى أن لكل من الصين وروسيا حضور في المعرض الجوي حيث تتطلعان إلى اقتحام الساحة التي تسيطر عليها إيرباص وبوينغ المصنعان التقليديان لطائرات الركاب.

وتدفع موسكو حاليا الشركات الروسية لزيادة إنفاقها على البحث والتطوير مع سعي الحكومة لتحديث وتنويع اقتصادها بعيدا عن النفط والغاز والموارد الطبيعية.

وتسعى شركة يونايتد إيركرافت كورب الروسية لتسويق طائرتها سوخوي 100 كما تراودها آمال كبيرة بشأن طائرتها متوسطة الحجم إم سي 21 و إم إس 21.

وتقدمت بكين أيضا خطوة أخرى نحو إنتاج أول طائرة ركاب بعدما وقعت صفقات أمس مع شركتي سافران وجنرال إلكتريك للحصول على محركات وكابلات كهربائية.

وينتظر أن تنتج شركة الطائرات التجارية الصينية كوماك المملوكة للدولة الطائرة سي919 بحلول 2014 ومن المتوقع بدء تسليمها بعد عامين من ذلك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة