التشريعي الفلسطيني يقر ميزانية تبلغ 1.6 مليار دولار   
الخميس 1424/11/24 هـ - الموافق 15/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الحصار الإسرائيلي سبب التراجع الاقتصادي الفلسطيني (الفرنسية)
أقر المجلس التشريعي الفلسطيني بأغلبية ساحقة اليوم الخميس ميزانية تبلغ 1.694 مليار دولار لعام 2004 في إطار محاولات مستمرة لبناء الثقة في الوضع المالي للسلطة الفلسطينية.

وجرت الموافقة البرلمانية على الميزانية خلال جلسة استثنائية للمجلس التشريعي.

وصوت 44 نائبا من أصل النواب الـ 48 الحاضرين على الموازنة التي عرضها وزير المالية سلام فياض فيما صوت ضدها أربعة.

وشارك بعض النواب في التصويت عبر حلقة مغلقة من غزة لعدم تمكنهم من التوجه إلى رام الله بسبب الإغلاق التام الذي فرضه جيش الاحتلال على قطاع غزة بعد العملية الفدائية التي وقعت أمس الأربعاء على معبر إيريز.

ومن المتوقع أن يصل العجز في الميزانية 888 مليون دولار بينما بلغت ميزانية العام الماضي 1.278 مليار بعجز قدره 747 مليونا.

وحمل فياض الجزء الأكبر من العجز هذا العام للحصار الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية منذ اندلاع الانتفاضة الفلسطينية في سبتمبر/ أيلول 2000.

وأعلن للصحفيين أنه يعتمد على مساعدة بقيمة 650 مليون دولار من الدول المانحة لسد القسم الأساسي من العجز في الموازنة. وأضاف فياض أن الجهات المانحة شددت خلال اجتماع بروما في ديسمبر/ كانون الأول الماضي على المزيد من الشفافية في دفع رواتب أعضاء الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة