صندوق النقد يتوقع تباطؤ نمو الاقتصاد اللاتيني   
الأحد 1422/6/13 هـ - الموافق 2/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

توقع صندوق النقد الدولي انكماشا عاما في النمو الاقتصادي لدول أميركا اللاتينية في عام 2001 لكنه قال إن ذلك سيعقبه انتعاش في عام 2002.

ونسبت صحيفة إيستادو دي سانت باولو البرازيلية تقديرات للصندوق بانكماش الاقتصاد الأرجنتيني بنسبة 1.4% هذا العام ونمو الاقتصاد البرازيلي بنسبة 2.6%.

وقالت الصحيفة نقلا عن نسخة من تقرير لصندوق النقد بشأن توقعاته للاقتصاد العالمي والذي من المقرر نشره في وقت لاحق من الشهر الجاري إن الصندوق يتوقع نمو الاقتصاد المكسيكي بنسبة طفيفة تبلغ 1.9% مقابل 6.9% عام 2000.

وقال التقرير إن تأثير انكماش اقتصاد الولايات المتحدة في المنطقة سيترك بصماته في المقام الأول على الاقتصاد في المكسيك وتشيلي.

وأضاف التقرير أن الأزمة في الأرجنتين حيث يخشى المستثمرون تخلف بوينس آيرس عن سداد ديونها تعصف بالمنطقة، وأضاف أن ثمة عوامل أخرى محلية تؤثر بشكل متفاوت في اقتصاديات المنطقة كأزمة الطاقة في البرازيل.

غير أن الصندوق يتوقع أن تتحسن الأوضاع في عام 2002 حين يعاود الاقتصاد الأرجنتيني نموه بنسبة 2.6% إضافة إلى نمو إجمالي الناتج المحلي البرازيلي بنسبة 3.5%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة