افتتاح مصنع للبتروكيماويات بقطر   
الاثنين 1428/1/25 هـ - الموافق 12/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 21:23 (مكة المكرمة)، 18:23 (غرينتش)
 
افتتح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني مصنع الأكيل بنزين في مدينة مسيعيد الصناعية بقطر.
 
وينتج المصنع الأكيل بنزين الخطي وغيره من المواد البتروكيماوية، ويصل إنتاجه إلى حوالي مائة ألف طن سنويا وبلغت تكلفته ثلاثمائة مليون دولار.
 
وتسهم شركة قطر للبترول بـ80% من المشروع، بينما تسهم شركة المتحدة للتطوير بـ20%.
 
وقال النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الطاقة والصناعة القطري عبد الله بن حمد العطية إن المصنع الذي احتفل بوضع حجر الأساس له قبل أقل من ثلاث سنوات يتكون من سبع وحدات رئيسية إضافة إلى الوحدات المرافقة، ويعمل الآن بطاقته الإنتاجية القصوى حيث ينتج 280 طنا متريا من مادة الأكيل بنزين الخطي يوميا التي تعتبر رئيسية في صناعة المنظفات.
 
وأضاف أن المصنع ينتج 260 طنا متريا يوميا من مادة البرافين العادي المستخلص من الكيروسين ومصدره مصفاة قطر للبترول. كما أنه ينتج كذلك 104 أطنان متري يوميا من البنزين الذي يتم استخلاصه من مادة البايو غازولين المعالج.
 
وذكر العطية أنه تم تصدير أول شحنة من مادة الأكيل بنزين الخطي في شهر أبريل/نيسان من العام الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة