فرنسا تحاكم رجل المال الأميركي سوروس   
الأحد 1421/9/29 هـ - الموافق 24/12/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أصدر قاض في باريس مذكرة بمثول رجل المال الأميركي جورج سوروس ومعه ثلاثة آخرون أمام محكمة بتهمة استغلال أسرار داخلية اطلعوا عليها في صفقة فاشلة لشراء بنك فرنسي.

ويأتي القرار في إطار تحقيقات استمرت عشر سنوات خلصت إلى أن الأربعة ربحوا عشرات الملايين من الفرنكات عام 1988 بالمضاربة على أسهم بنك سوسيتيه جنرال قبل أن تصبح صفقة شرائه معروفة للجمهور، وتمت خصخصة البنك عام 1987.

وأفادت المعلومات المتوافرة أن المحكمة وجهت اتهامات لجان شارل ناوري المسؤول الكبير السابق بوزارة المالية الفرنسية، والمصرفي جان بيير بيرو وسمير طرابلسي رجل الأعمال اللبناني فضلا عن سوروس مدير صناديق الاستثمار الأسطورية الذي أصبح فيلسوفا. وتم العفو عن جورج بيبرو المضارب على أسهم البنك في هذه القضية عام 1995.

ومن المقرر أن تجرى المحاكمة العام القادم، وشمل التحقيق سبعة أشخاص آخرين لكن لم توجه لهم اتهامات.

وكان التحقيق القضائي في هذه القضية قد بدأ في مايو/ أيار عام 1990 بطلب من لجنة مراقبة عمليات البورصة، وقد انتقلت القضية من قاضي تحقيقات إلى آخر بسبب الوقت الذي تطلبه الحصول على معلومات من بلدان أخرى.

إلا أن جانبا من القضية ما زال مجهولا بسبب رفض سويسرا الاستجابة لطلبات قضائية بالحصول على معلومات عن تحويلات مالية كبيرة أجريت أثناء صفقة الشراء ومرتبطة بها على ما يبدو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة