الجزائر والبرازيل تسعيان لتعزيز العلاقات الاقتصادية   
السبت 1427/1/13 هـ - الموافق 11/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:36 (مكة المكرمة)، 21:36 (غرينتش)
بوتفليقة ولولا دا سيلفا شددا على أهمية استثمار الإمكانات الكبيرة للبلدين لتعزيز التعاون بينهما  (الفرنسية)
وقعت الجزائر والبرازيل الخميس على أربع اتفاقيات في مجالات الزراعة والتجارة والصحة الغذائية والنقل البحري في إطار سعي البلدين لتعزيز العلاقات الاقتصادية بينهما.
 
جاء ذلك في ختام زيارة للرئيس البرازيلي لويس لولا دا سيلفا إلى الجزائر والتي تعد الأولى من نوعها منذ نحو 22 عاما.
 
وشدد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة ونظيره البرازيلي على أهمية استثمار الإمكانات الكبيرة للبلدين لتعزيز التعاون بينهما على المستوى التجاري نظرا للقدرة التي تمثلها الأسواق الجزائرية والبرازيلية والموقع الجغرافي المميز للبلدين.
 
وشجع الرئيسان المستثمرين الجزائريين والبرازيليين على الالتفات إلى مجالات الطاقة والصحة والزراعة والتعاون التقني.
 
وقال بوتفليقة إن البرازيل تستطيع تقديم خدمات للجزائر في مجالات عديدة منها الطيران العسكري أو المدني.
 
واعتبر دا سيلفا أن الجزائر شريك هام لبلاده متمنيا أن تكون زيارته إشارة انطلاق حقيقية للعلاقات الثنائية.
 
ويهدف دا سيلفا إلى تقليص العجز التجاري لبلاده مع الجزائر والذي يبلغ نحو ثلاثة مليارات دولار نتيجة تنامي حجم مستوردات البرازيل من النفط الجزائري.
 
يشار إلى أن قيمة المبادلات بين البرازيل والجزائر بلغت 3.2 مليارات دولار عام 2005 بينها 2.83 مليار من الصادرات الجزائرية إلى البرازيل خصوصا المشتقات النفطية. وهذه الأرقام تجعل الجزائر الشريك التجاري الأول للبرازيل في العالم العربي والثاني في أفريقيا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة