هبوط حاد لمبيعات تويوتا في الصين   
الجمعة 20/11/1433 هـ - الموافق 5/10/2012 م (آخر تحديث) الساعة 15:25 (مكة المكرمة)، 12:25 (غرينتش)
معرض لتويوتا وسط بكين حيث يعج بالمرتادين في أبريل/نيسان الماضي (الأوروبية-أرشيف)

تراجعت مبيعات شركة تويوتا لصناعة السيارات في الصين نحو 40% في سبتمبر/أيلول الماضي مقارنة بمستواها بالشهر نفسه من العام الماضي، في حين قفزت مبيعات شركات منافسة مثل هيونداي الكورية الجنوبية و"بي أم دبليو" الألمانية، مما يبرز مدى تضرر الشركات اليابانية جراء نزاع بين البلدين على مجموعة من الجزر تسببت في احتجاجات شعبية باليابان الشهر الماضي.

وهبطت المبيعات ومعدل الإقبال على معارض شركات السيارات اليابانية بشكل عام منذ اندلاع احتجاجات عنيفة ودعوات لمقاطعة المنتجات اليابانية في أنحاء الصين في منتصف سبتمبر/أيلول الماضي بعد أن اشترت الحكومة اليابانية مجموعة من الجزر المتنازع عليها في بحر الصين الشرقي من مالكها الخاص.

وعن مستقبل أداء تويوتا في الصين، رجحت الشركة اليابانية استمرار هبوط مبيعاتها في ثاني أكبر اقتصاد بالعالم مما سيؤدي بالتالي إلى التراجع عن التوقعات السابقة لأداء الشركة خلال العام الجاري. كما تشير التقديرات إلى أن معظم الشركات اليابانية ستتأثر بحالة التوتر بين طوكيو وبكين.

وكشف مسؤول كبير في تويوتا أن الشركة باعت نحو 50 ألف سيارة في الصين في الشهر الماضي، وهو أقل بكثير من نحو 86 ألف سيارة باعتها الشركة في سبتمبر/أيلول 2011.

وفي سياق ذي صلة، أوضح تقرير لصحيفة نيكي اليابانية صدر اليوم أن تويوتا ستخفض بشكل كبير إنتاجها في الصين الشهر الجاري بنحو 50% عن المستوى الذي كان مخططا له من قبل بسبب تنامي مشاعر العداء لليابان.

وقالت أكبر شركة للسيارات في اليابان إنها ستحدد حجم الإنتاج للشهر الجاري استنادا للمبيعات والمخزون.

كما تعتزم تويوتا وقف صادرات خط لكزس من السيارات الفارهة وطرازات أخرى من اليابان حتى الشهر القادم، وفقا للصحيفة.

ولفتت الصحيفة إلى أن مخزون تويوتا في الصين تكدس بسبب بطء حركة المبيعات مع عدم ظهور فرصة للتعافي في مبيعات السيارات الجديدة.

وإزاء تراجع مبيعات الشركات اليابانية استفادت شركات أجنبية أخرى من التدهور الكبير للطلب على السيارات اليابانية إذ قالت هيونداي اليوم إن مبيعاتها في الصين ارتفعت 15% إلى 84188 سيارة الشهر الماضي.

كما زادت مبيعات أودي المملوكة لفولكسفاغن الألمانية بنسبة 20% في سبتمبر/أيلول الماضي، وارتفعت مبيعات بي أم دبليو بنسبة 55%، وزادت مبيعات مرسيدس بنز المملوكة لدايملر الألمانية بنسبة 10%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة