اليابان قد تسمح للعمال الأجانب غير المهرة بدخولها   
السبت 1426/1/24 هـ - الموافق 5/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:09 (مكة المكرمة)، 22:09 (غرينتش)

1.8 مليون أجنبي يقيمون بشكل مشروع في اليابان (رويترز-أرشيف)
تراجع اليابان حاليا سياسات الهجرة لتعديلها بما يسمح للعمال الأجانب غير المهرة بدخول البلاد في إطار حل لمشكلة نقص في سوق العمل تلوح في الأفق نظرا لارتفاع عدد كبار السن.

وذكر مسؤول من وزارة العدل اليابانية أن بلاده قد تدرس السماح لمزيد من العمال الأجانب غير المهرة بدخول اليابان ضمن إصلاح مقترح لقوانين الهجرة ستتم صياغته نهاية الشهر الجاري وفي الشهر المقبل.

وأكد المسؤول الحاجة لعلاج نقص في سوق العمل لانخفاض معدلات المواليد وارتفاع متوسط أعمار السكان.

وأشار إلى أن تغيير السياسة من شأنه المساعدة أيضا في حل مشكلة الهجرة غير المشروعة.

وتفيد التقديرات بأن 25% من اليابانيين ستتجاوز أعمارهم 65 عاما بحلول عام 2020 الأمر الذي جعل الخبراء يقولون إن اليابان تحتاج لأعداد كبيرة من المهاجرين للمحافظة على إنتاجيتها بينما تشعر السلطات بالقلق لاعتقادها بأن العمالة المستوردة قد تأتي بالجريمة والعقاب.

وتركز سياسة الهجرة الحالية على الأجانب أصحاب الخبرة في مجالات معينة منها قطاع التكنولوجيا الحديثة والصحافة والقطاع الأكاديمي.

وقد بلغ عدد الأجانب المقيمين بشكل مشروع في اليابان 1.85 مليون شخص في عام 2003 أي نحو 2% من مجموع السكان. وتقدر الحكومة المقيمين غير الشرعيين في البلاد بأكثر من 200 ألف شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة