الجزائر تؤكد عزم الأوبك خفض إنتاجها   
السبت 1425/2/6 هـ - الموافق 27/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وزير النفط الجزائري

أحمد روابة-الجزائر

نفى وزير الطاقة والمناجم شكيب خليل عزم دول منظمة أوبك التراجع عن قرار خفض إنتاجها المتخذ في اجتماع الجزائر والمزمع تنفيذه في إبريل/ نيسان القادم.

وأضاف خليل في ملتقى بشأن ترشيد استهلاك الطاقة أن مسألة التراجع عن القرار ليست مطروحة في الوقت الحالي, وأنه سيتم الفصل النهائي فيها باجتماع فيينا نهاية الشهر الحالي.

وأوضح الوزير أن موقف بلاده يدعم خفض الإنتاج لتجنب انهيار الأسعار في الربع الثاني من السنة. وأكد أن السوق الدولية حاليا تشهد فائضا في العرض وأن ارتفاع الأسعار يعود لأسباب لا تتحكم فيها أوبك بل يعود لظروف أمنية وسياسية.

وكانت الدول المصدرة للنفط قد قررت في اجتماع الجزائر خفض الإنتاج بمليون برميل يوميا، وسحب مليون برميل فائض في السوق الدولية، وذلك بداية من فاتح أبريل/ نيسان القادم.

ولكن الأسعار لم تنخفض إلى المستوى الذي تريده الدول المستهلكة, حيث بقيت فوق 30 دولارا للبرميل. وهو ما جعل بعض المصادر تفيد أن دول أوبك قد تتراجع عن خفض الإنتاج في اجتماع فيينا.

_______________
الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة