مباحثات لشراء قطر حصة ببنك فرنسي   
الخميس 1432/10/25 هـ - الموافق 22/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 15:05 (مكة المكرمة)، 12:05 (غرينتش)

قيمة سهم بيانبي باريبا انخفضت إلى النصف نتيجة ضغوط أزمة الدين بأوروبا (الفرنسية)


كشف مصدر مطلع أمس أن قطر تجري مفاوضات مع مصرف بيانبي باريبا الفرنسي لبحث إمكانية اقتناء حصة في رأسمال أكبر مصرف بفرنسا. وأضاف المصدر أن مباحثات مماثلة تجرى بين قطر وعدد من المصارف الفرنسية.

 

وتضررت أسهم المصارف الفرنسية كثيرا في الفترة الأخيرة تحت وطأة المخاوف بشأن وضعها المالي وحاجتها إلى زيادة رأسمالها وانكشافها على أزمة الديون السيادية بأوروبا، حيث انخفضت قيمة سهم بيانبي باريبا إلى النصف منذ بداية العام.

 

ورفضت متحدثة باسم مصرف بيانبي باريبا التعقيب على هذا الخبر، كما اتخذت الموقف نفسه متحدثة باسم مصرف سوسيته جنرال، ثاني أكبر البنوك الفرنسية.

 

وأوردت صحيفة فايننشال تايمز اليوم أن مسؤولين بارزين في بيانبي باريبا سيقومون في الأيام المقبلة بجولة في دول الشرق الأوسط بحثا عن مستثمرين في كل من الإمارات وقطر لضخ المزيد من الأموال في البنك واستعادة الثقة به.

 

المدير التنفيذي لبيانبي باريبا يصر على كفاية احتياطيات المصرف من حيث رأس المال والسيولة (رويترز)
وضع المصرف

وحسب مصادر مقربة من الملف نقلت عنها الصحيفة البريطانية فإن العملية لا تزال في مراحلها الأولى ويتم الحديث عن حاجة المصرف الفرنسي لنحو 2.7 مليار دولار، في وقت يصر فيه المدير التنفيذي لبيانبي باريبا بودوان بروت على أن هذا الأخير لديه احتياطيات كافية من حيث رأس المال والسيولة، غير أنه يعترف بأن مخاوف الأسواق قد تتفاقم إذا لم يتم التحرك لاحتواء الوضع.

 

ومن شأن ضخ استثمار قطري في بنوك فرنسية أن يؤثر إيجابيا على أداء أسهمها، بعد أشهر من الضغوط عليها بفعل عمليات بيع كثيرة لهذه الأسهم، مما اضطر بيانبي باريبا وسوسيته جنرال للإعلان عن بيع جزء من أصولهما بمليارات الدولارات لتلبية حاجتهما للمال.

 

ويوم أمس حذر تقرير الاستقرار المالي العالمي الذي أصدره صندوق النقد الدولي من ضغوط على القطاع المصرفي بأوروبا، حيث أوضح أن أزمة الديون السيادية الأوروبية خفضت قيمة السندات الحكومية التي تحوزها المصارف بنحو مائتي مليار دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة