كاترينا يكلف واشنطن 100 مليار دولار   
السبت 29/7/1426 هـ - الموافق 3/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:18 (مكة المكرمة)، 9:18 (غرينتش)
كاترينا أسوأ كارثة طبيعية ضربت الولايات المتحدة وأكبرها تكلفة اقتصادية (الفرنسية)
قالت مؤسسة أميركية إن الخسائر الاقتصادية التي سببها الإعصار كاترينا وما أعقبه من فيضانات قد تتجاوز 100 مليار دولار.
 
وذكرت مؤسسة "ريسك مانيجمنت سوليوشنز" التي تساعد الشركات في التعامل مع مخاطر التأمين المرتبطة بالكوارث الطبيعية أن هذه الخسائر ناتجة عن حدثين، أولهما هبوب الإعصار على جنوب شرق ولاية لويزيانا وولاية المسيسبي ما أثار رياحا وتيارات ساحلية مدمرة, وثانيهما انهيار شبكات الحواجز والسدود التي كانت تحمي نيو أورليانز.
 
وقالت المؤسسة إن 50% على الأقل من الخسائر الاقتصادية نجمت عن فيضانات نيو أورليانز، فيما تأتي بقية الخسائر من الرياح والتيارات الساحلية وتدمير البنية الأساسية والتداعيات الاقتصادية غير المباشرة.
 
ويشمل تقدير حجم الخسائر الاقتصادية الخسائر التي نجمت عن الاضطرابات التي أصابت الأعمال التجارية ونزوح السكان.
 
وأكدت المؤسسة أن الفيضان هو الأشد في تاريخ الولايات المتحدة حيث أغرقت المياه 150 ألف مبنى ما يزيد عن الرقم القياسي الذي سجله فيضان عام 1927 الذي أغرق دلتا المسيسبي عندما انهارت السدود ما أسفر عن تدمير 137 ألف عقار.
 
يشار إلى أن ريسك مانيجمنت سوليوشنز نشرت تقديرا مبدئيا لخسائر شركات التأمين بلغ 25 مليار دولار الاثنين الماضي، لكن هذه التقديرات جاءت قبل أن تغرق مياه الفيضان نيو أورليانز.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة