ارتفاع النفط الأميركي إلى 43.10 دولارا للبرميل   
السبت 21/11/1425 هـ - الموافق 1/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:09 (مكة المكرمة)، 8:09 (غرينتش)

ارتفع سعر الخام الأميركي لليوم الثاني على التوالي في المعاملات الآجلة بسوق نايمكس بعد أنباء عن انفجارين في السعودية وبعد أن صدرت بيانات رسمية أميركية أظهرت انخفاضا في مخزون المشتقات الوسيطة والنفط الخام.

وزاد سعر الخام في عقود فبراير/شباط بمقدار 1.33 دولار ليصل إلى 43.10 دولارا للبرميل.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن مخزونات النفط الخام انخفضت 800 ألف برميل إلى 295.1 مليون برميل في الأسبوع الذي انتهى يوم 24 ديسمبر/كانون الأول الجاري.

وانخفض مخزون المشتقات الوسيطة 800 ألف برميل إلى 119.1 مليون برميل. وتراجع مخزون وقود التدفئة مليون برميل إلى 48.9 مليون برميل.

وفي لندن قلص مزيج برنت الخسائر التي مني بها في الصباح لملاحقة هبوط الأسعار في السوق الأميركية يوم الاثنين عندما كانت الأسواق البريطانية مغلقة. وانخفض برنت في عقود فبراير/شباط 90 سنتا إلى 39.40 دولارا للبرميل.

وكانت درجات حرارة أقل من المعدل ساعدت الأسبوع الماضي في خفض مخزونات وقود التدفئة الذي وصل إلى معدل يقل بمقدار 12% عن العام الماضي.

ولا تزال أسعار النفط أعلى بمقدار 9 دولارات بالمقارنة مع أوائل العام الحالي لكنها أقل بمقدار 14 دولارا للبرميل عن المستوى الذي وصلته في أكتوبر/تشرين الثاني الماضي.

وكان وزراء منظمة الأقطار المصدرة للنفط (أوبك) قرروا في القاهرة في وقت سابق من هذا الشهر خفض الإنتاج الزائد عن السقف الرسمي بمقدار مليون برميل يوميا ابتداء من أول يناير/كانون الأول القادم من أجل منع انخفاض حاد في أسعار النفط.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة