مجلس إدارة البنك الدولي اعتبر ولفويتز مخالفا للأخلاقيات   
الأحد 1428/4/26 هـ - الموافق 13/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:03 (مكة المكرمة)، 21:03 (غرينتش)

ولفويتز يعد دفاعا عن نفسه وواشنطن تطالب بجلسة عادلة له (الفرنسية)
قالت صحيفة واشنطن بوست اليوم إن مجلس إدارة البنك الدولي اعتبر رئيس البنك بول ولفويتز مخالفا لقواعد المؤسسة المالية الدولية الأخلاقية من خلال رفع أجر صديقته، وسوف يحاول إنهاء عمله بالبنك هذا الأسبوع.

وأفادت الصحيفة نقلا عن مسؤول كبير في البنك لم تكشف عن اسمه بأن مجلس إدارة البنك لا يريد التصويت على طرد ولفويتز من منصبه لأن ذلك قد يثير خلافات مع الولايات المتحدة.

وقال المسؤول إن مجلس الإدارة يميل إلى تبني قرار يتضمن أنه فقد الثقة بولفويتز أملا في أن يقنع ذلك الأخير بالاستقالة من منصبه.

وذكرت الصحيفة أن ولفويتز يعمل على استكمال رد مكتوب على الاتهامات الموجهة إليه وتم استدعاؤه للمثول أمام مجلس إدارة البنك الثلاثاء المقبل وسيخرج التصويت بعدم الثقة بولفويتز في وقت لاحق.

وحثت الولايات المتحدة مجلس الإدارة على توفير جلسة عادلة لولفويتز بينما يستعد المسؤول الأميركي السابق للدفاع عن نفسه ضد الاتهامات الموجهة إليه بالمحاباة في العمل.

وذكرت مصادر بمجلس إدارة البنك من دول غنية ونامية أن غالبية الدول الأعضاء في المجلس تعتقد أنه يجب على بول ولفويتز الاستقالة من رئاسة البنك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة