أسعار النفط تتخطى 69 دولارا بفعل أزمتي إيران ونيجيريا   
الثلاثاء 1426/12/25 هـ - الموافق 24/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:28 (مكة المكرمة)، 22:28 (غرينتش)
قفزت أسعار النفط بالأسواق العالمية اليوم الاثنين لتتجاوز مستوى 69 دولارا للبرميل بسبب تفاعل أزمتي إيران ونيجيريا.

ويعد ذلك أكبر ارتفاع منذ أول شهر سبتمبر/ أيلول 2005 والذي جاء عقب أعلى زيادة في الأسعار العام الماضي، إذ بلغ سعر البرميل 70.85 دولارا يوم 30 أغسطس/ آب إثر إعصار كاترينا.
 
فقد سجل سعر الخام الأميركي الخفيف ارتفاعا بمقدار 70 سنتا دفعة واحدة بداية التعاملات الآسيوية، ليصل إلى 69.18 دولارا للبرميل.
 
وقد عزا المحللون هذا الصعود إلى التهديدات الأمنية لقطاع الطاقة بنيجيريا التي تعد أكبر منتج للنفط أفريقيا وثامن أكبر مصدر للخام عالميا.
 
كما كان للدعوة التي وجهتها طهران لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) بشأن خفض إنتاجها من الخام أثر على ارتفاع الأسعار. وتعد إيران ثاني أكبر منتج للنفط داخل أوبك.

في الوقت نفسه نقلت قناة تلفزيون هندية الأحد عن العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز خلال جولته الآسيوية قوله إن أسعار النفط العالمية أعلى من اللازم، وبحاجة للوصول إلى مستويات أكثر اعتدالا كي لا تؤثر سلبا على الدول النامية.
 
وفي الجزائر أعرب وزير الطاقة والمناجم شكيب خليل عن اعتقاده ببقاء أسعار النفط أعلى من 50 دولاراً للبرميل خلال النصف الأول من العام الجاري.
 
وعزا خليل ذلك إلى قوة النمو العالمي وزيادة الطلب فضلاً عن التوترات السياسية وخاصة بالعراق وإيران، مشيرا إلى أن النمو القوي للاقتصاد العالمي سيؤدي بالضرورة لزيادة ملموسة بالطلب.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة