البرازيل تتجه إلى أسوأ ركود اقتصادي منذ 1901   
الثلاثاء 1437/3/25 هـ - الموافق 5/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:05 (مكة المكرمة)، 14:05 (غرينتش)

توقع خبراء اقتصاديون برازيليون في مسح أجراه البنك المركزي البرازيلي، أن ينكمش اقتصاد البرازيل -أكبر اقتصاد في أميركا اللاتينية- بنسبة 2.95% خلال العام 2016، وهو ما سيدفع البلاد إلى أسوأ ركود اقتصادي تشهده منذ العام 1901.

وقالت الدراسة التي شملت نحو مئة خبير اقتصادي، إن هذه التقديرات تأتي بعد انكماش الاقتصاد بنسبة 3.71% عام 2015، وبعد أن عمد الاقتصاديون إلى خفض توقعاتهم لمعدل النمو لعام 2016 في 13 أسبوعا متتاليا.

وعزت الدراسة هذه التنبؤات إلى تراجع النشاط الاقتصادي وتراجع الثقة بالاقتصاد في ظل الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد. وعرقلت الأزمة الراهنة إجراءات الموافقة على خطط اقتصادية في البرلمان.

وكانت آخر مرة شهدت فيها البرازيل عامين متتالين من الانكماش الاقتصادي في 1930 و1931، لكن معدلات الانكماش المقدرة في 2015 و2016 تعد غير مسبوقة في تاريخ البلاد منذ بدء الاحتفاظ ببيانات وطنية موثوقة عام 1901.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة