أبحاث لإنتاج وقود صناعي مركب من الغاز والفحم   
الخميس 8/2/1427 هـ - الموافق 9/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 9:57 (مكة المكرمة)، 6:57 (غرينتش)
ضمن واحدة في سلسلة من المحاولات التي تجرى حاليا للتقليل من الاعتماد على البترول المستورد, تجري مصانع للسيارات وشركات بترول عالمية أبحاثا للاستفادة من الغاز الطبيعي والفحم في إنتاج نوع من الوقود الصناعي المركّب.
 
وقال توماس ويبر من شركة "دايملر كرايسلر" إن من شأن الوقود الصناعي الجديد تقليل استهلاك الطاقة والمساعدة في الإبقاء على بيئة خالية من التلوث، وضمان تدفق إمدادات النفط.
 
ويقول خبراء صناعيون إن الوقود الجديد، عدا عن فوائده الاقتصادية والسياسية، لا يسبب أضرارا بيئية عند الاحتراق، متوقعين في حال نجاح التجارب التي يجرونها حاليا عليه أن يلقى رواجا كبيرا في الأسواق العالمية.
 
وذكرت صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية أن كلا من "أليانس أوف سينثاتيك فيولز إن يوروب" وشركة "دايملر كريسلر" و"رينو" و"فولكسفاغن" تجري حاليا أبحاثا مع  شركات نفطية منها "رويال دتش شل" و"ساسول شيفرون" من أجل إنتاج وقود  الديزل الجديد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة